الأهلي ينجو من أزمة قبل مباراة الاستقلال

نجا الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي من أزمة حقيقية، وذلك قبل مواجهة نادي الاستقلال الطاجيكستاني يوم الثلاثاء المقبل في الملحق الآسيوي لبطولة دوري أبطال آسيا.

وأعلن الحساب الرسمي للنادي الأهلي عبر “تويتر”، اليوم الجمعة، أن اللاعب الجزائري يوسف بلايلي نجم الأهلي شارك في تدريبات الراقي، بعد أن غاب عن مباراة الرائد بسبب الإصابة.

وعانى الأهلي كثيرًا أمام الرائد خاصة من الناحية الهجومية، قبل أن يُنقذ السوري عمر السومة الراقي بإحرازه هدفي الفوز في شباك نادي الرائد.

وفي سياق آخر، من المقرر أن يدخل مهند عسيري في برنامج علاجي وتأهيلي يستمر لمدة 4 أشهر، وذلك قبل العودة مجددًا للمشاركة في تدريبات الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي الجماعية.

وتُشير التقارير الصحافية إلى أن مدة الغياب للاعب مهند عسيري التي تصل إلى أربعة أشهر مع تقدمه بالعمر، قد تؤدي إلى اعتزاله كرة القدم، خوفًا من عدم قدرته على تقديم العطاء المطلوب للفريق الأهلاوي خلال الفترة المقبلة.

ولم يشارك مهند عسيري، صاحب الـ33 عامًا، بصورة منتظمة مع الفريق الأهلاوي في الموسم الجاري، حيث يعتمد المدرب السويسري كريستيان جروس على النجم السوري عمر السومة.

وكان مهند عسيري أجرى العملية الجراحية في الركبة على يد الجراح الفرنسي فيليب لاندرو المتخصص في جراحة الركبة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مانشستر يونايتد يفوز بثلاثية على واتفورد

ضيق فريق مانشستر يونايتد الخناق على تشلسي الرابع في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بفوزه بثلاثية ...