تنفيذ ورشة عمل حول الإسعافات الأولية لمتدربين من مختلف الفئات المجتمعية

نفذت إدارة الشؤون الأكاديمية والتدريب بصحة القنفذة، بالتعاون مع مؤسسة “تنظيم السابعة” لتنظيم المعارض والمؤتمرات، ورشة عمل الإسعافات الأولية والثانوية، مساء يوم الجمعة.

وحظيت الورشة باهتمام كبير، وحضور ما يقارب ٥٠ متدرب من مختلف الفئات المجتمعية والتخصصات الصحية وغير الصحية، فيما أكد المتحدث الرسمي للشؤون الصحية بالقنفذة إبراهيم محمد المتحمي، أن الورشة تناولت مواضيع متعددة كالتعامل مع الحروق والاختناق والكسور وحالات النزيف، وغيرها من الحالات التي تستدعي التدخل الإسعافي الأولي الفوري.

وأشار إلى أنه قدم الورشة مدرب المدربين المعتمد محلياً ودولياً بالتدريب المهني، وتدريب الإسعافات الأولية والثانوية ورعاية الأطفال، كابتن محمد إبراهيم شحاته، ومدرب الإسعافات حامد إمام المصري، واللذان يمتلكان خبرة واسعة وتجارب مميزة في هذا المجال، بالتعاون مع منظمة “لازم” الدولية والتي تصنف كأول منظمة إسعافات عربية سعودية ذات اعتماد دولي.

تجدر الإشارة، إلى أن مركز تطوير المهارات الفنية بصحة القنفذة، يقدم دورات متعددة في مجال دعم الحياة كالإسعافات الأولية، والإنعاش القلبي الرئوي الأساسي والمتقدم، وإنعاش حديثي الولادة، بالإضافة إلى الدورات المتقدمة لدعم الحياة في الإصابات الحرجة، وغيرها من الدورات الفنية في المجال الصحي.

من جانب آخر، رعى عميد الكلية الجامعية بالقنفذة والعميد المكلف بكلية العلوم الصحية بالقنفذة الأستاذ الدكتور عمر الهزازي، وعميد كلية الطب الدكتور عبدالله الساعاتي، ومدير مستشفى القنفذة العام الأخصائي حسن الناشري، ووكيل كلية العلوم الصحية الدكتور نايف السهيمي، ووكيلة كلية الطب بشطر الطالبات الدكتورة نوال الحازمي، احتفال كبيراً باليوم العالمي للسكري «14 نوفمبر» في سوق البندر مول بالقنفذة.

من جانبه قال عميد الكلية الجامعية بالقنفذة، والعميد المكلف بكلية العلوم الصحية بالقنفذة الأستاذ الدكتور عمر الهزازي، إن “الفعاليات تهدف في هذا اليوم إلى إلقاء الضوء على تزايد نسبة المصابين بداء السكري في العالم وفي المملكة العربية السعودية بشكل خاص، وكذلك يتم توعية المواطنين بأهمية الفحص الطبي بالتحليل، وتغيير بعض الأنماط الغذائية مثلاً بتقليل تناول النشويات والسكريات وزيادة تناول الخضروات”.

وأضاف: “يتم التركيز على أهمية ممارسة الرياضة، ويتم أيضاً عمل التحليل الفوري بقياس نسبة السكر للمواطنين”، مشيراً إلى أن هذه الفعاليات هي فرصة لتدريب طلاب الكليات الصحية على العمل التطوعي وتقديم خدمة المجتمع.

الجدير بالذكر أنه قاد طلاب كلية العلوم الصحية بالقنفذة الأستاذ الدكتور أشرف عويس، والأستاذ الدكتور أحمد حجازي، وقاد طالبات كلية الطب الدكتورة نوال الحازمي، أما مستشفى القنفذة العام فقد مثلها علي الزيادي، مع فريق من التمريض بـ “مركز السكري” وهم شريفة الهلالي، والأستاذة قليلة المرحبي، والأستاذة حنان الحسني، والدكتورة ياسمين مهران، وقد تم استقبال المواطنين للكشف والتحليل والتوعية بترحاب وامتنان.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا