وزير الاتصالات يبحث مع نظيره المصري سُبل تعزيز التعاون المشترك في مجال “التقنية”

زار وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه اليوم جمهورية مصر العربية على رأس وفد سعودي رفيع المستوى، ضم عدد من المسؤولين بالوزارة، والجهات الحكومية ذات العلاقة، وشركات الاتصالات وتقنية المعلومات وريادة الأعمال التقنية.

هتون/ واس

وأعرب الوزير السواحه في تصريح صحفي بهذه المناسبة عن سعادته بزيارة جمهورية مصر العربية، وذلك في إطار العلاقات التاريخية الوطيدة والمتميّزة بين البلدين الشقيقين، التي تشهد نمواً وازدهاراً مطّرداً يزداد يوماً بعد يوم في مختلف المجالات بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – وأخيه فخامة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.
وقال : إن الزيارة تهدف إلى إقامة علاقات تعاون وشراكة هادفة ومثمرة مع الشقيقة مصر في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات “وفقاً لتوجهاتنا الإستراتيجية الهادفة إلى توطين التقنية، ونقل المعرفة للمملكة، وتطوير المهارات الرقمية للكوادر الوطنية، لدعم مسيرة التحول الرقمي المنشود، وتحقيق رؤية المملكة 2030”.
وأجرى وزير الاتصالات وتقنية المعلومات خلال الزيارة مباحثات مع معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري الدكتور عمرو سميح طلعت، تناولت سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وبحث فرص الاستثمار المشترك في المجال الرقمي لتحقيق النمو والازدهار في هذا القطاع الحيوي المهم من أجل تسريع خطوات إنجاز التحول الرقمي في القطاعات الحكومية والاقتصادية والاجتماعية كافة في البلدين.
كما قام الوفد السعودي بزيارة لكلٍ من معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI) بالقرية الذكية، وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ITIDA) ، إلى جانب مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال (TIEC) ، وبحث مع المسؤولين المصريين تبادل المعرفة والخبرات والتجارب في المجال التقني، والاستفادة في مجال التدريب لتطوير رأس المال البشري في المجال الرقمي والكفاءة التقنية من خلال البرامج المشتركة وتدريب الكوادر السعودية في المجال التقني ومهارات البرمجة وتبادل مشاركة الطلاب في برامج التدريب والتأهيل، إضافة إلى تشجيع رواد الأعمال في البلدين، وتقديم الخدمات الاستشارية لبناء شراكات واعدة في الصناعات الرقمية.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا