كندا تستقبل ٣٠٠ ألف مهاجر عام ٢٠١٨

أكدت هيئة الإحصاءات الرسمية الكندية، أن أعداد المهاجرين إلى البلاد ارتفعت إلى ٣٢١ ألف شخص في عام ٢٠١٨، وهي الزيادة السنوية الأكبر منذ عام ١٩١٣ عندما تدفق ٤٠١ ألف مهاجر.

وقالت الهيئة في تقرير لها اليوم، أن هذه التدفقات ساعدت النمو السكاني في كندا على تجاوز نصف مليون شخص لأول مرة في العام الماضي، وهي أكبر زيادة منذ أواخر الخمسينات.

وبينت الهيئة، أن عدد سكان كندا زاد ١.٤ بالمائة عام ٢٠١٨، وهو الأسرع منذ عام ١٩٩٠، والأقوى بين مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى، لافتة إلى أن أعداد الهجرة القوية إلى كندا تعوض تباطؤ النمو السكاني الطبيعي في البلاد.

وأضافت أن الزيادة في الهجرة الدولية ساعدت في زيادة موجة التوظيف، وسط مؤشرات بطيئة في أجزاء أخرى من الاقتصاد؛ لأن المهاجرين عادة ما يكونون في سن العمل.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا