الكفراوي يؤكد عملية “حقن الدهون” تتم بهدف معاودة توزيعها

كشف أستاذ جراحات التجميل بكلية الطب جامعة الأسكندرية الدكتور حسام الكفراوى عن كيفية حقن الدهون الذاتية فى الجسم
 وقال : أن عمليات حقن الدهون ، هي تلك العمليه الجراحية التجميلية التي تتم بهدف معاودة توزيع الدهون التي تم شفطها من اماكن في الجسم بعد أن يتم تعقيمها جيدا وترسيبها مع اضافه البلازما المليئه بالصفائح الدمويه حيث يتم الحقن مرة أخرى في الاماكن النحيفة.

  يمكن أن يقوم الطبيب بإعادة حقن الدهون التي تم استخلاصها من المريض في الوجه لإخفاء التجاعيد وحب الشباب واي خطوط او عيوب الوجه بالاضافه الي ملئ الوجه النحيف، تحتاج هذه العملية إخضاع المريض البنج الكلي ،ولكن في بعض الأحيان يحتاج المريض للبنج الموضعي.

وأضاف أن هناك الكثير من النساء و السيدات لا يفضلن حقن اي مواد مالئة مثل الماكرولين والفاريو ديرم، او وضع دعامات السيليكون أو غيرها من الحشوات وفي هذا الوقت يلجأن لحقن الدهون الذاتية والتي ليس لها اي اضرار او مشاكل او حدوث رفض الجسم لها، فهي رخيصة الثمن وتعطى نفس شكل الثدي الطبيعي لان الدهون المحقون فيه طبيعية، وآمنة في الاستخدام.
واشار لا يحتاج المريض لوضع اي اربطه بعد ان يجري العملية، فقط ينبغي ان يقوم بوضع بعض الكمادات من الثلج على مكان الجرح لمنع اي التهابات او تورمات بعد الحقن.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.