القادسية تتسبب في إقالة الأرجنتيني رامون دياز

تسبب فوز القادسية المهم أمس السبت بثلاثية نظيفة ضد اتحاد جدة في إقالة مديره الفني الأرجنتيني رامون دياز، بحيث سقط الاتحاد على أرضه وبين جماهيره سقطة مدوية، في إطار الجولة الثانية من عمر الدوري السعودي.

ورفع القادسية بهذا الفوز رصيده إلى 4 نقاط في المركز الخامس، فيما ظل اتحاد جدة، في المركز الأخير بدون نقاط، بعد خسارة الجولة الأولى أمام الشباب السعودي صاحب المركز الأول بست نقاط.

وقال نواف المقيرن، رئيس نادي اتحاد جدة في تصريحات صحفية “أعتذر لجماهير اتحاد جدة، على ما حدث، وأعد المشجعين بالعمل من أجل التعويض، خلال الفترة المقبلة”، مضيفا “اجتمعنا كثيرا مع رامون دياز المدير الفني، وطالبناه بتصحيح وضعية الفريق، وهو ما لم يحدث، قرار الإقالة لم يكن وليد اللحظة، بل كان خطة بديلة يتم اللجوء لها، في حال لم يصحح المدرب أخطائه”.

وتابع “حقيقة مندهش من مستوى بعض اللاعبين، والصعود والهبوط المفاجئ لمستوياتهم، لكننا سنمنحهم فرصة في المرحلة المقبلة، مع ذلك نؤكد أننا لن نتوانى عن تدعيم الفريق بالمحليين والأجانب”.

وعن مشكلة التجديد للحارس عساف القرني، والتي أبعدته عن مباراة الأمس أمام القادسية، علق المقيرن “مشكلتنا مع عساف القرني كانت في مستحقاته القديمة، وتم حلها مع تجديد عقده”.

إعداد: عبدالرحمان الأشعاري

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.