إقبال متزايد من الطلاب الأجانب للإلتحاق بالجامعات البريطانية

ارتفعت طلبات الإلتحاق بالجامعات البريطانية للمرة الأولى، منذ ثلاث أعوام،وجاءت طلبات الإلتحاق المتزايدة من خارج بريطانيا وليس منالطلاب البريطانيين، حيث أظهرت أرقام من يوكاس، وهي خدمة القبول في الجامعات أن 420،561  شخصًا تقدموا بطلب بدء الدراسة هذا الخريف، وهي أول زيادة منذ عام 2016.

ويأتي هذا الارتفاع  كنتيجة لـ 690 طالبًا من خارج الاتحاد الأوروبي “EU” الذين يتقدمون لمؤسسات المملكة المتحدة، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 9٪ مقارنة بالعام الماضي؛ وعلى الجانب الأخر ومن المتوقع أن يرحب قطاع التعليم العالي في المملكة المتحدة ،بهذا العدد من الطلبات حيث يعتمد القطاع بشكل كبير على الطلاب الأجانب في زيادة دخله.

وسيتم مساواة الطلاب الأوروبيين بالبريطانيين من حيث الرسوم الجامعية، وفقا لقوانين الإتحاد الأوربي، بينما يتم تحصيل رسوم أعلى قليلاً على الطلاب غير المنتمين إلى الاتحاد الأوروبي.

وقال نيك هيلمان مدير معهد سياسات التعليم العالي “إن الأرقام تظهر أن الطلاب الأجانب مقبلون على الجامعات البريطانية وغير خائفين، بسبب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي”.
وأضاف مدير المعهد “أظن أن هناك عاملان أدوا إلى هذا الارتفاع ، واحد هو قوة هذا القطاع، وأن الجامعات البريطانية لها شأن كبير بين جامعات العالم، مع قيمة الجنيه فإن قيمة الجنيه أمر مهم، حيث يجعل دوراتنا تبدو أرخص بكثيرعن غيرها”.

وكانت انخفضت هذا العام، أعداد المتقدمين البريطانيين بنسبة واحد في المائة ، من أصل 070  457 في العام الماضي، إلى ،840 453 هذا العام، وفقا لأرقام يوكاس؛ لكن في العام السابق، سجلت نسب طلبات الألتحاق  38.8 في المائة من بين السكان البالغين 18 سنة، زيادة معدلها 1.4 في المائة على معدل الطلب .

وأشارت كلير مارشانت الرئيس التنفيذي ليوكاس إلى أنها أخبار جيدة، لرؤية المزيد من الطلاب الأوروبيين والدوليين الراغبين في القدوم والدراسة في المملكة المتحدة.

ووفقا لـ “يوكاس” ارتفع عدد المتقدمين من الصين بمقدار الثلث هذا العام، حيث ارتفع من 915 ، 11 إلى  880، 15، ويأتي هذا بعد زيادة بنسبة 20.6 في المائة عن العام الماضي، كما زاد عدد المتقدمين من الاتحاد الأوروبي بنسبة واحد في المائة ، إلى  890 ، 43.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.