زوايا وأقلام

معك فقط…

معك وحدك يا سيدي.. لن تشرق لي شمس ولن يزهر في ربيع. معك وحدك سأضيع.. فقدت اللغة حرارتها.. وجسدي فقد ذبذبات الفرح،  معك الوقت يمضي كئيبًا باهتًا وباردًا مثلك. معك فقط.. أعيد ترتيب ذاكرتي؛ لألفظك على عباب الذكرى، خارج أسوار قلبي الذي تعلق بحبال وهمك ذات بؤس، وأعيد بعثرة ذاكرتي من جديد؛ لأنك مكثت بها طويلًا تشتت الفرح، وتعبث بالأمل وبأزرار ...

أكمل القراءة »

عندما تصبح (اللامبالاة) فنًّا يستحوذ على اهتمام البشر! (1/2)

ليس جديدًا أن يحظى كتابٌ من كتب التطوير الذاتي، والتنمية الشخصية بوسم أكثر الكتب مبيعًا حول العالم، سواءً في نسخته الأصل باللغة الإنجليزية، أو في نسخ ترجماته إلى مختلف لغات العالم؛ فهذا أمرٌ معروفٌ ومألوفٌ في عالم نشر الكتب والتسويق، وكثيرٌ من أنواع هذه الكتب حققت ذلك، وما زالت تحققه لأسبابٍ عدَّةٍ ليس هنا مجال تفصيلها. لكن الجديد والمدهش أنَّ ...

أكمل القراءة »

من بستان المعرفة

بعض العبارات تتضمن لفظًا عذبًا جميلًا رقيقًا، ومعنى راقيًا مميزًا، تترك أثرًا لا ينسى بسهولة، بل تظل كلماتها ومعانيها عالقة بالأذهان، تخطر على الإنسان الفطن بين الفينة والأخرى، كلمات كالأزهار، وعبارات كالرَّوض، وفي الحدائق والبساتين يمنع قطف الزهور والورود، ولكن هنا في بستاننا أدعوكم لتقطفوا ما تشاؤون من زهور وورود:- الحكمة.. قال بعض الحكماء: من تفرد بالعلم لم توحشه خلوة، ومن ...

أكمل القراءة »

ماذا بعد التوجيهي (البكالوريا)؟

يعد التعليم البوابة الأولى والمسلك الواضح للنهوض بمستقبل البلاد والعباد، والباعث إلى سبل الخلاص من أي شكل من أشكال التبعية، كما يعتبر الطريق السوي لإعداد جيل قادر على مجابهة التحديات، والمتغيرات الإقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والسياسية، والدينية، لذلك توليه كل الدول عجما وعربا، اهتمامًا بالغًا، وتدعمه بشتى الوسائل ومختلف الطرق، وتهئ له الأرضية الخصبة التي تتيح لطالب العلم الإبحار فيه والنهل ...

أكمل القراءة »

كفّوا عنّا النَبْل حتى نغرس النُبْل !.

شدّت السنة مطيتها للرحيل، وأذنَ لشمس الدراسة بالمغيب، فبرز ضياء نجوم، واستنار الليل ببدره، وتشتت قطعٌ من غمامة الظلام، فمُزّقت خيوطٌ من جلباب الجهل، وبعد ظهور النتائج، واستلام الجوائز، دعا الطالب أستاذه، فأسرّ إليه حديثًا، مصدره المودّة والوفاء، ومورده شيمة الفضلاء، فالطالب على أعتاب مرحلة جديدة، فمن المؤكّد لديه أنّه سيفارق أستاذه الذي غرس فيه حبّ العلم، ونمّى فيه حسن ...

أكمل القراءة »

معاناة الطلاب والطالبات

الاختبارات التحصيلية والقدرات: كابوس كل طالب وطالبة، شبح يؤرق كل فتاة وشاب على مقعد الدراسة، ويستمر هذا الفيلم المرعب حتى بعد التخرج، وعليه يتوقف قبول ورفض الطالب في الجامعة، وكأن جميع سنوات عمره التي قضاها وهو على مقعد التعليم والدراسة لا معنى لها. في لمح البصر كل شيء يذهب مع الريح ويصبح غبارًا، لماذا؟ لماذا؟ بعد تعب السنين وسهر الليلي ...

أكمل القراءة »

ودّنــا السوق!!

نعيش حياتنا العائلية مع الأهل والأولاد بكل سعادة، ولكنها لا تكاد تخلو من وجود بعض المنغصات الحياتية الغير مباشرة إن صح التعبير، باتفاق الجميع ممن تعرضوا لها، وذلك من خلال هذا الطلب العائلي سواء على مستوى العزّاب، أو المتأهلين، ألا وهو: (ودّنــا السوق)! سأتكلم عن هذا الطلب (المزعج) في نظر الكثير من الرجال ومواقفهم تجاهه قبل وبعد الزواج. الحقيقة ومن ...

أكمل القراءة »

(راحوا الطيبين)

زمن الطيبين.. كثيرًا ما نتغنى ونردد زمن الطيبين، هل هذا يعني أننا نعيش زمن الأشرار المُنفلتين الخارجين على الذوق والأدب، أم أنّها مقولة يرددها الكبار حسرة على أيام الصبا والشباب والصحة في العقل والقوة في البدن. أعتقد بأنّ البعض يذهب مجبرًا إلى زمن الطيبين، دون أن يشعر، علمًا بأنه لم يعشه ولم يتذوق جماله حاضرًا بذكرى يرددها من حوله. من يشاهد ...

أكمل القراءة »

بعد أشهر ثمانية / ‏Eight Months Later

تأتيكم زاوية (نوافذ مشرعة على الآخر) من ثقافات أخرى  لتكون جزءًا من كنوز الثقافة واتساع الآفاق، وهي من إعداد الباحث والمترجم الدكتور/ عبد الله الطيب، زاوية متجددة مع بداية كل أسبوع، وبالأخص يوم الأحد. مهداة لعشاق الإبداع والتفرد. النص الأساسي : الترجمة : تعليق على النص والترجمة بقلم الأديبة والروائية/ أ. ابتسام طه عرفي – أكاديمية في مجال اللغة الإنجليزية : ...

أكمل القراءة »

تتبدل الأيام ويبقى الوجد

ما زال هذا الوجد يصهل.. سوف يبقى يا ترى تتبدل الأيام.. يبقى؟! نازفًا فينا حنينًا باسمًا دمعًا خلاسيا صهيلاً واسعَ الأرجاءِ تسري في وجيب القلبِ ألفُ قصيدةٍ تقتاتُ من ذكراكِ تعرونا هشاشةُ لحظة لليتمِ تعقد عزمنا للريح.. للتأويلِ وشم سكينة.. تستقرئ الأمداءَ والأنواءَ تفتح قلبنا للطمي يعبرنا ونعبر ظلهُ عصفور شوق ماء دمع.. سجع وقت راحل عنّا مكانا برزخًا.. فينا ...

أكمل القراءة »