أمير منطقة جازان يرأس جلسة مجلس المنطقة بمحافظة الدرب

رأس صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان رئيس مجلس المنطقة اليوم، الجلسة الرابعة من جلسات مجلس منطقة جازان في دورة انعقاده الاولى للعام المالي الحالي والمخصصة لبحث الاحتياجات التنموية بمحافظة الدرب، وذلك بقاعة الاجتماعات بالمحافظة.
واستهل سمو أمير المنطقة الجلسة بكلمة توجيهية أكد خلالها أهمية الجلسة التي خصصت لبحث احتياجات محافظة الدرب من الخدمات والمشروعات التنموية، كما هي عادة المجلس بعقد واحدة من جلساته في كل دورة انعقاد بإحدى محافظات المنطقة للوقوف على المشروعات المنفذة بها التي تحت التنفيذ وما يحتاجه المواطن من خدمات.
وشدد سموه على أهمية الدور التكاملي بين مجلس المنطقة والمجلسين البلدي والمحلي بكل محافظة للرفع باحتياجات المحافظات والمراكز التابعة لها بما يضمن تحديد الاحتياجات وفق آليات وخطط تضمن تنفيذ المشروعات وفق الخطط الزمنية والأوليات المحددة، مشيراً إلى عقد جلسة المجلس بمحافظة الدرب للاجتماع بأعضاء المجلسين المحلي والبلدي والمشايخ والشباب لتبادل الآراء المختلفة واستعراض العوائق والسلبيات لتجاوزها سعيا للوصول إلى التنمية المتوازنة في جميع المحافظات.
وشدد سمو أمير منطقة جازان على ضرورة تنفيذ المشروعات بالسرعة والجودة المطلوبة حاثا المسؤولين إلى مزيد من العمل الجاد والمخلص.
عقب ذلك استعرض أمين عام مجلس المنطقة المهندس عبدالرحمن بن محمد عبدالحق ، الموضوعات المدرجة على أعمال الجلسة , والمتضمن مناقشة وبحث احتياجات محافظة الدرب والمراكز والقرى التابعة لها في المجالات التعليمية والصحية والمياه والكهرباء وغيرها من المجالات، مفيداً أن المجلس اتخذ وبتوجيهات سمو أمير المنطقة القرارات والتوصيات اللازمة حيال ما تم بحثه من موضوعات , وما تقدم به الأعضاء من الآراء والمقترحات.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا