تصريحات رئيس البرتغال تُرعب كريستيانو رونالدو

عترف البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم نادي يوفنتوس الإيطالي، بالتهرب الضريبي أمام إحدى المحاكم الإسبانية يوم الثلاثاء الماضي، مع موافقته على دفع غرامة مالية تصل إلى 18 مليون يورو.

وكانت النيابة العامة الإسبانية اتهمت رونالدو بالتهرب الضريبي أثناء تواجده مع نادي ريال مدريد الإسباني.

وعقّب الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبلو دي سوزا بعد قبول رونالدو تهمة التهرب الضريبي قائلًا: لا أحد فوق القانون، وبالطبع من يتعدى على القانون تُسحب منه الأوسمة والتي نالها من قبل الدولة.

ويذكر أن رونالدو أصبح مهددًا بسحب وسام الفروسية منه، حيث ناله بعد تتويج منتخب البرتغال ببطولة كأس أمم أوروبا عام 2016 على حساب المنتخب الفرنسي.

وقررت المحكمة الإسبانية تغريم رونالدو 18 مليون يورو مع إيقاف حبسه في السجن لمدة عامين وإيقاف تنفيذ العقوبة الأخيرة.

انضم رونالدو إلى صفوف نادي يوفنتوس في يوليو من عام 2018 قادمًا من نادي ريال مدريد مقابل 100 مليون يورو.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.