انطلاق مهرجان الملك عبد العزيز للصقور غدًا

تتجه أنظار عشاق ومحبي هواة الصيد بالصقور صباح غد إلى ملهم شمال العاصمة الرياض حيث مقر مهرجان الملك عبدا لعزيز للصقور في نسخته الأولى، الذي ينظمه نادي الصقور السعودي خلال الفترة من 25 يناير الجاري وحتى 3 فبراير المقبل.
وخصص نادي الصقور السعودي 17.630.000 مليون ريال سعودي كجوائز نقدية لمسابقتي الملواح “الدعو” 400 متر ومزاين الصقور، منها 14,630,000 مليون ريال لمسابقة الدعو، تتوزع ما بين الأشواط والكؤوس، فيما تبلغ قيمة جوائز مسابقة المزاين 3 ملايين ريال.
وتوزع أشواط السعوديين في مسابقة الدعو 24 شوطًا نهائيًّا و12 شوط كأس، وتقام على مدار 6 أيام بواقع 4 أشواط كل يوم.
أما الأشواط الدولية للنخبة المفتوحة، فستوزع على 12 شوطًا نهائيًّا وشوط كأس واحد، وتقام على مدار 3 أيام، وتقام مسابقة المزاين على 4 أشواط.
ومن بين المسابقات مسابقة “الملواح” “الدعو” 400 متر التي تنقسم إلى فئتين (فرخ، قرناس)،حيث يتم تنظيم أشواط للسعوديين، وأشواط دولية مفتوحة للسعوديين والخليجيين والمشاركين من جميع أنحاء العالم، بالإضافة لأشواط الكؤوس، ومسابقة المزاين المخصصة لفئات الحر والجير بيور (فروخ وقرانيس).
وسيشهد المهرجان إقامة العديد من الفعاليات والأنشطة الثقافية والترفيهية المصاحبة للسباقات التي تستهدف الشباب والعائلات، حيث تتضمن متحفًا للصقور الذي سيكون متاحًا للزوار طيلة أيام المهرجان، ويحتوي على 5 أقسام ويهدف إلى التعريف بالصقور وأنواعها وصفاتها وتكاثرها وبيان علاقة الصقر بالإنسان في جزيرة العرب، إضافة إلى احتوائه على قسم يهتم بالثقافات العالمية الأخرى بمختلف القارات وشرح آلية تدريب الصقور والمقارنة بينها عبر الأزمنة المختلفة إضافة إلى احتوائه قسمًا يهتم بالتصوير والفن التشكيلي.
ويتضمن المهرجان مسرحًا يُعنَى بتقديم مواد فنية وثقافية وترفيهية ذات علاقة مباشرة بهوية المهرجان، وتعزز لدى الزائر ارتباطه بالموروث الوطني بشكل عام وهواية الصقارة بوجه خاص، فيما يتضمن المهرجان سوقًا تراثيًّا طيلة أيام المهرجان يتيح للزوار فرصة نادرة للتسوق من خلال توفير منطقة خاصة للتسوق تتضمن العديد من المعروضات الخاصة بالرحلات البرية بشكل عام وهواية الصقارة على وجه الخصوص، ويتيح المهرجان للزوار فرصة للاستمتاع بممارسة رياضة الرماية بجميع وسائلها القديمة والجديدة من خلال منطقة الرماية طيلة أيام المهرجان.
وخصص المهرجان قسمًا خاصًّا للطفل “منطقة الصقار الصغير” تهدف إلى ربط الأجيال الجديدة بثقافة الصيد بالصقور ورعايتها لمخاطبتهم بطرق مبتكرة تربطهم بهذا الموروث، إضافة إلى تخصيص منطقة للمأكولات تحتوي على العديد من المطاعم ومقاهً متكاملة لخدمة الزوار على مدار اليوم.
كما وفر المهرجان منطقة خاصة لاستقبال الزوار لأغراض الراحة والاسترخاء تتوفر فيها مجالس عامة للزوار وأخرى خاصة للقادمين من مناطق بعيدة ويرغبون بالمبيت في منطقة المهرجان.
يذكر أن المسابقات ستكون منقولة تلفزيونيًّا بشكل مباشر على القنوات الرياضية السعودية وعدد من القنوات الفضائية.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا