نائب رئيس البرلمان العراقي يؤكد على أهمية دور المرأة في العملية السياسية

أكد النائب الثاني لرئيس مجلس النواب (بشير حداد) اليوم الخميس، على أهمية دور المرأة في العملية السياسية، فيما أشار إلى أن العراق يشهد تحولات سياسية على مستوى إقرار القوانين والتشريعات.

وقال المكتب الإعلامي لـ (حداد) في بيان، إن الأخير: ”شارك في المؤتمر العام لبعثة الأمم المتحدة الذي عُقِدَ اليوم في بغداد، لإعلان بدء العمل للمجموعة الاستشارية النسوية المعنية بالمصالحة والسياسة، بحضور الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة (جينين هينيس)، وعدد من مستشارين (UNAMI)، وسفراء الدول والبعثات الدبلوماسية، وعدد من النواب، ورئيس ديوان الوقف السني، والمسؤولين الحكوميين، وممثلين عن منظمات المجتمع المدني، وناشطات مدنيات، وجمع من المثقفين والإعلاميين“.

وثمَّن نائب رئيس البرلمان في كلمة ألقاها عن مجلس النواب العراقي في المؤتمر بحسب البيان”الجهود المبذولة للقائمين على هذا المؤتمر النوعي، والمهم لبعثة الأمم المتحدة في العراق، وإعلان بدء عمل المجموعة الاستشارية النسوية المعنية بالمصالحة والسياسة“، مشيرًا إلى أهمية المرأة في العملية السياسية وصنع القرار، وإبراز دورها الفاعل في مؤسسات الدولة.

وأضاف: ”إننا نسعى دومًا لإشراك المرأة في كل المجالات، بما فيها المجال السياسي، والاستفادة من خبراتها النوعية وتجاربها الميدانية والعملية، وتقديمها للمشورة السياسية، ومساعدة الحكومة لإنجاح أي مشروع وطني يؤدي إلى المصالحة الوطنية برؤية مستقبلية وواقعية، وعهد جديد في العمل، بما يعزز من مستوى الاستقرار السياسي والمجتمعي“، لافتًا إلى أن ”العراق يشهد بشكل عام مجمل من التحولات السياسية والأمنية، وحتى على مستوى إقرار القوانين والتشريعات“.

وأشار بشير حداد إلى أن ”هناك رؤية حقيقية ومشتركة للقوى الوطنية والقادة السياسيين، لتوحيد المواقف وتهيئة الأجواء المناسبة لمعالجة المشاكل والأزمات التي عصفت بالبلاد في السنوات الماضية“، مبينًا أن ”المرحلة القادمة هي بالفعل مرحلة مفصلية من الشراكة الفعلية بين البرلمان والحكومة، وخارطة الطريق المستدامة لتحقيق العدالة الاجتماعية والسلم الأهلي بالمشاركة الفعلية للمرأة العراقية“.

وتابع أن ”مشاركة المرأة في الحقل السياسي هو ظاهرة ليست حديثة الظهور، لكنها تعود بالمجمل إلى ثقافة المجتمعات وأنظمتها السياسية، وقد تعود إلى ثقافة المرأة نفسها، وعلى اختلاف العملية السياسية فإنها قد أخذت خطوات واسعة ومتقدمة في هذا الشأن“، موضحًا أنه ”كلما زادت نسبة المشاركة زادت نسبة المقبولية لدخول المرأة في صميم الحقل السياسي“.

وشدد نائب رئيس مجلس النواب، على أن مجلس النواب يدعم ويساند أي مشروع يعزز من قوة ومكانة المرأة لممارسة دورها الريادي في المجتمع، مؤكدًا أن اللجنة القانونية النيابية ستمضي لإقرار قانون يدعم عمل المجموعة الاستشارية النسوية المعنية بالمصالحة والسياسة، وتفعيل دورها في المجتمع بشكل عام.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا