المدير العام لـ “يسّر” يؤكد أهمية أمن المعلومات ومتابعة التطورات المتسارعة له

أكد المدير العام لبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية “يسّر” المهندس عبدالعزيز بن عبدالرحمن الشعيبي، أهمية مفهوم أمن المعلومات، من خلال ما يمثله على المستويات كافة، مشيراً إلى أن هذه الأهمية تبرز في الحفاظ على أمن الفرد والمجتمع والمنشآت الخاصة والحكومية، خاصة في ظل تزايد التهديدات وحالات الاختراق التي قد تصيب كل من يتعامل مع تقنية المعلومات ، جاء ذلك خلال افتتاحه لفعاليات ورشة عمل “التوعية بأمن المعلومات في الجهات الحكومية” التي نظمها البرنامج بالشراكة مع جامعة المجمعة أمس الأول بفندق الرياض ماريوت، بحضور نحو 130 ممثلاً عن 77 جهة حكومية في المملكة.
وشهدت الورشة مشاركة عددٍ من الأكاديميين والخبراء في مجال أمن المعلومات، الذين ناقشوا عدداً من المحاور، شملت : التهديدات الأمنية والأمن السبراني، وأمثلة لحالات وحوادث الاختراق الأمني، إلى جانب التحديات الأمنية وأفضل المعايير العالمية المتبعة، إضافة إلى مراكز عمليات أمن المعلومات والاستجابة المطلوبة للحوادث الأمنية .
وأوضح الشعيبي أن هذه الورشة، ستسهم في تعزيز مفهوم أمن المعلومات وإدارة وحوكمة كل ما يتعلق بهذا المفهوم، مشيراً إلى ما تضمنته الورشة من استعراض لعدد من المفاهيم والممارسات العالمية ذات العلاقة بأمن المعلومات، فضلاً عن توفير قناة تواصل بين مدراء تقنية المعلومات في الجهات الحكومية، والمهتمين بأمن المعلومات على وجه الخصوص، ومبيناً في الوقت ذاته أن الورشة تعد فرصة لتبادل المعرفة ومشاركة الآراء والتعرف على التحديات التي تواجه المختصين في هذا المجال ومن ثم الوصول لجملة من الحلول المناسبة لها.
وأكد أن الاهتمام بأمن المعلومات لا يعني مجرد تطبيق لعدد من المعايير الاحترازية بقدر ما يحتاج إلى متابعة مستمرة لكل ما هو جديد في هذا العلم متسارع الخطى، خاصة وأن الهجمات والاختراقات الالكترونية وصور التهديدات المختلفة تتغير في أشكالها وتتعدد في أساليب حدوثها، ووصولها إلى المستهدفين .
كما توجه الشعيبي بالشكر الجزيل لجامعة المجمعة ممثلة بكلية علوم الحاسب والمعلومات، نظير ما قدمته من جهود ملموسة في مجال أمن المعلومات ولمشاركتها في تنظيم هذه الورشة،
عاداً إياها أحد المساهمات المشتركة التي تساعد في رفع الوعي بأهمية أمن المعلومات فضلاً عن كونها أحد أهم قنوات تبادل المعرفة والخبرات والنجاحات بين مسؤولي تقنية أمن المعلومات في مختلف الجهات الحكومية.

3 تعليقات

  1. الاهتمام بأمن المعلومات لا يعني مجرد تطبيق لعدد من المعايير الاحترازية بقدر ما يحتاج إلى متابعة مستمرة لكل ما هو جديد في هذا العلم متسارع الخطى، خاصة وأن الهجمات والاختراقات الالكترونية وصور التهديدات المختلفة تتغير في أشكالها وتتعدد في أساليب حدوثها، ووصولها إلى المستهدفين .

  2. هذه الورشة، ستسهم في تعزيز مفهوم أمن المعلومات وإدارة وحوكمة كل ما يتعلق بهذا المفهوم

  3. الشكر الجزيل لجامعة المجمعة ممثلة بكلية علوم الحاسب والمعلومات، نظير ما قدمته من جهود ملموسة في مجال أمن المعلومات ولمشاركتها في تنظيم هذه الورشة،

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا