نائب أمير منطقة جازان يدشن فعاليات الملتقى الثالث لمسؤولي المشاركة المجتمعية بوزارة الصحة..

دشن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان مساء اليوم ، فعاليات الملتقى الثالث لمسؤولي المشاركة المجتمعية بوزارة الصحة ، الذي تنفذه الوزارة ممثلة بالمديرية العامة للشؤون الصحية بجازان بالتعاون مع العديد من الجهات الخيرية والأهلية بالمنطقة ، وذلك بفندق رديسون بلو بمدينة جيزان.

هتون/جازان
وفور وصول سمو نائب منطقة جازان قام بقص الشريط إيذانا بافتتاح المعرض المصاحب ، وتجول سموه والحضور على أقسام المعرض الذي تشارك فيه وزارة الصحة ، والإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان ، وإدارة التعليم بمحافظة صبيا ، وعدد من الجهات الخيرية ولجان التنمية الاجتماعية ، والجمعيات الخيرية بالمنطقة.

وبدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ، ثم ألقى مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة جازان الدكتور عبدالله بن أحمد النجمي كلمة عبر فيها عن سعادته وجميع منسوبي صحة جازان برعاية سمو نائب أمير المنطقة لفعاليات الملتقى، مؤكداً أهميته في تحفيز مؤسسات وأفراد المجتمع للعمل على تقديم كل ما يسهم في التنمية الصحية ، والجهود المجتمعية والتطوعية المبذولة في المجال الصحي من أوقاف صحية وجمعيات ولجان صحية خيرية ومستشفيات غير ربحية.

عقب ذلك شاهد الأمير محمد بن عبدالعرير والحضور عرضاً مرئياً عن الملتقى والأهداف التي يسعى لتحقيقها ، ويبرز جهود صحة جازان في تنفيذ أهداف الملتقى للمساهمة في تنمية القطاع الصحي غير الربحي بالمنطقة (نحو مجتمع صحي أمن ) بما يتفق ورؤية المملكة ٢٠٣٠.

بعد ذلك ألقى مدير عام برنامج المسؤولية المجتمعية بوزارة الصحة الدكتور ابراهيم الحيدري كلمة بين فيها أن البرنامج الذي بدء عام ٢٠١٧م يعد واحد من البرامج والمبادرات التي تعمل الوزارة على تنفيذه ، مفيداً أن البرنامج عقد ١٨٠ اتفاقية شراكة مجتمعية بقيمة إجمالية تجاوزت نصف مليار ريال تم من خلالها إنشاء عشرات المراكز الصحية واجراء العديد من العمليات وأسهم في تقليص قوائم الانتظار للعلاج وإجراء العمليات بين المرضى، مشيراً إلى أن فرع البرنامج بالمنطقة وقع أكثر ١٥ اتفاقية مع عدد من الجهات في جازان بقيمة إجمالية بلغت أكثر من ١٠ ملايين ريال .

إثر ذلك شهد سمو نائب أمير جازان توقيع عدداً من الاتفاقيات بين صحة جازان وجامعة جازان وجمعية أمراض الدم الوراثية و الأحسان الطبية الخيرية بجازان والإدارة العامة للتعليم بجازان و إدارة التعليم بمحافظة صبيا وصندوق تنمية المواد البشرية و شركة رؤية الاستدامة.

وفِي ختام الحفل سلم الأمير محمد بن عبدالعزيز الشهادات التقديرية والهدايا التذكارية للجهات المشاركة والمتعاونة مع صحة جازان، كما تسلم سموه هدية تذكارية بهذه المناسبة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا