دراسة جديدة تُوضّح درجة الاكتئاب من لون العيون

توصلت دراسة جديدة أجرتها جامعة، ساوث ويلز، إلى أن لون العيون قد يكون السبب في الشعور بالاكتئاب خلال فصل الشتاء. وتقول الدراسة إن الأشخاص ذوي العيون البنية أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب الشتوي، المعروف أيضا بالاضطراب العاطفي الموسمي (SAD)، أكثر من أولئك أصحاب العيون الزرقاء.

وقام الباحثون بدراسة أنماط الاكتئاب الموسمية لدى 175 طالبًا، وكشفت النتائج أن الأفراد ذوي العيون الزرقاء أو الفاتحة، أقل عرضة للإصابة بالاكتئاب خلال فصل الشتاء، مقارنة بأصحاب العيون الداكنة أو البنية.

ويعتقد الباحثون أن سبب هذه الاختلافات قد يرجع إلى مقدار الضوء الذي يمكن لعين الفرد معالجته، حيث أن أصحاب العيون الفاتحة أكثر حساسية للضوء، مع إطلاق الميلاتونين خلال فصل الشتاء، وهي آلية يعتقد أنها توفر بعض المقاومة للاكتئاب في الشتاء.

وفي مقالة نُشرت في “Conversation”، أوضح البروفيسور، لانس وركمان، الذي قاد الدراسة، قائلا: “لون العين، بالطبع، ليس العامل الوحيد هنا. ويعتقد أن الأشخاص الذين يقضون وقتا طويلا في الأماكن الداخلية، أكثر عرضة للاكتئاب الشتوي والحزن”. وأوضحت الدراسة أنه بمجرد ممارسة المشي الخارجي المنتظم، خاصة عند سطوع الشمس، يمكن لأولئك الذين يعانون من “SAD”، تحسين مزاجهم بشكل كبير.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا