مجلة الحج والعمرة تُبرز مهرجانات وفعاليات المملكة

أبرزت مجلة الحج والعمرة في العدد الجديد من إصدارها أبرز الفعاليات التي نظمتها المملكة ومنها المهرجان الوطني للتراث والثقافة بالجنادرية.
وتصدرت صفحات العدد الجديد “كلمات مضيئة” لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -أيده الله- جاء فيها: “إن نظرة سريعة إلى واقعنا المعاصر، كفيلة بأن ندرك ضرورة تجاوز الصور السلبية التي أثقلت حاضرنا، وتلك التراكمات التاريخية وآثارها على مسار الأمة الإسلامية، لذا فنحن مدعوون إلى نشر الوعي، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، واستيعاب سنة الاختلاف، من خلال مد جسور الحوار والتفاهم والتعاون، نحو الوفاق والوئام”.
وتناول معالي وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بنتن في افتتاحية العدد النجاحات التي تتواصل للحج والعمرة وتسير في خط تصاعدي، مرجّعا ذلك إلى -توفيق الله-، ثم توجيه القيادة الرشيدة وتعاون جميع القطاعات، مؤكدا أن النجاحات ستتواصل، وسيكون لكل عام منظومة منجزاته التي تستهدف تحقيق راحة ضيوف الرحمن وتمكينهم من أداء فريضتهم في يسر وسهولة.
ونوه معالي نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط في كلمته بالمشاركة الفاعلة لوزارة الحج والعمرة في العديد من الأنشطة والفعاليات التي شهدتها المملكة، والتعريف بما تقدمه المملكة لضيوف الرحمن، ويعكس مساعي الوزارة الدائمة لمواكبة كل جديد ومستحدث في عالم التقنية، لتهيئ به خدمات متطورة أمام قاصدي بلاد الحرمين الشريفين للحج أو العمرة أو الزيارة.
واستعرضت المجلة الإطلالة المشرقة للمهرجان الوطني للتراث والثقافة في دورته الثالثة والثلاثين، الذي تنظمه سنويا وزارة الحرس الوطني، جعلت من أرض الجنادرية محور اهتمام يمتد لثلاثة أسابيع، عنوانها الوفاء والولاء والاحتفاء بالتراث والثقافة عبر سلسلة من الفعاليات الثقافية والأدبية، إلى جانب المعارض الثابتة التي تحتضن موروث مناطق المملكة كافة، ومن ضمنها جناح وزارة الحج والعمرة الذي استقبل زواره بماء زمزم ونقلهم عبر التقنية ثلاثية الأبعاد إلى أروقة المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف والمشاعر المقدسة.
ولم يغفل العدد الأوامر الملكية التي جاءت من منطلق التطوير المستمر والتي اشتملت على إعادة تشكيل مجلس الوزراء ومجلسي الشؤون السياسية والاقتصادية بما يتوافق مع متطلبات المرحلة ويحقق التطلعات في ممارسة أجهزة الدولة لمهامها واختصاصاتها على أكمل وجه، وكان من ضمن تلك الأوامر السامية تجديد الثقة الملكية لمعالي الدكتور محمد صالح بنتن وزيراً للحج والعمرة.
ورصد العدد الجديد من خلال تقرير شامل لقاءات معالي وزير الحج والعمرة ونائبه برؤساء وفود مكاتب شؤون الحجاج، في إطار خطة الوزارة للتنسيق معهم حول ترتيبات حجاجهم القادمين لحج هذا العام 1440هـ، والخدمات المقدمة لهم، إضافة إلى ورش العمل التي نظمتها الوزارة، كما نقلت المجلة انطباعات وزراء ومسؤولي حجاج الدول الإسلامية حول ما تقدمه المملكة لضيوف الرحمن من خدمات ورعاية واهتمام.
كما حَفلت المجلة بموضوعات أخرى متنوعة اختتمتها المجلة في مقال لرئيس التحرير طلال قستي بعنوان رؤية 2030.
يُذكر أن مجلة الحج والعمرة تُعد أولى المجلات الحكومية صدورا في عهد الملك المؤسس -رحمه الله-، حيث انطلقت في شهر رجب من العام 1366هـ، ويُشرف عليها معالي وزير الحج والعمرة، وتحتوي على قسم باللغة الإنجليزية.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا