اختتام فعاليات الدورة (10) من سلسلة الدورات التدريبية لبناء القدرات الوطنية

اختتمت أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات يوم أمس الثلاثاء دورة « كيف نحمي أبنائنا من المخدرات؟» ضمن سلسلة برامج التدريب لعام 1440هـ والمتمثلة في عدة برامج تدريبية نسائية تقام خلال العام الحالي.

هتون/ هلا العتيبي

وعملت المدربة الشماسي في دورة «كيف نحمي أبنائنا من المخدرات؟» على إكساب المتدربات المهارات وإكتشاف علامات التعاطي ومعرفة خصائص مرض الإدمان ومهارات التربية الملائمة لحماية الصغار والمراهقين من خطر التعاطي، التي تساعد على مهارات حماية الأبناء من تعاطي المؤثرات العقلية، وكيفية احتوائهم ووقايتهم من التحديات التي تواجه المراهق خاصة وسبل التعامل السليم معه.


وترى المتدربات أن هذا البرنامج التدريبي فتح آفاقهن على استراتيجيات التعامل الفعال مع الأبناء وطرق حماية الأبناء وتعليمهم مهارة اختيار الصديق وتلبية حاجاتهم والتقرب منهم، وهي ليست مقتصرة على الفرد القابل للتعاطي، وإنما هي أيضاً رسائل تربوية موجهة لكل مربي يسعى لتكوين أسرة ناجحة واعية.
علماً بأن الدورات التي أقيمت في شهر ربيع الثاني هي دورة «مهارات الاتصال الفعّال» ودورة «فنيات التعامل مع الأبناء وتعزيز القيم لديهم» ودورة «مهارات الإلقاء والتقديم» ودورة «فنيات الإسترخاء» وذلك بمعدل «60» ساعة تدريبية وتجاوز عدد الحضور ما يقارب «170» متدربة.
وذكر المتحدث الرسمي بأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الأستاذ عبدالوهاب بن جمال البداح مدير عام العلاقات والإعلام المكلف بأن هذه البرامج التدريبية تأتي من منطلق أدوار اللجنة الوطنية للمساهمة مع بقية الجهات والمؤسسات، لبناء القدرات الوطنية في مجال الوقاية من المخدرات وتحقيقاً لرؤية المملكة 2030 و سعيًا لتحقيق وطن مزدهر ذو طموح مستمر.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا