حركية طيبة تقدم ألعاب الخفة والمسابقات في الجنادرية

تميزت “جمعية طیبة للإعاقة الحركية للكبار” بمشاركتها زوار المهرجان الوطني للتراث والثقافة وتقديم ألعاب الخفة والمسابقات، بمشاركة ذوي الإعاقة الحركية على مسرح جناح المدينة المنورة.

وأوضح مدير عام الجمعية عبدالمحسن بن أحمد القشعمي أن المشاركة في المهرجان جاءت للتعريف بما تقدمه الجمعية من خدمات ورعاية شاملة لذوي الإعاقة الحركية من الكبار للذكور والإناث لمن هم فوق سن 15 عامًا، إلى جانب مساهمتها في تقديم حزمة من البرامج الاجتماعية والصحية والتعليمية والتدريبية والتأهيلية، من خلال الاستعانة بالخبرات والتجارب العلمية المتقدمة في هذه المجالات، والاستفادة من ذوي الخبرة في سبيل تحقيق أغراضها بالشكل الصحيح.

وأبان القشعمي أن الجمعية تقدم عدد من البرامج مثل التوظيف والرعاية العامة والخدمات المساندة بشراكة كاملة مع المجتمع ، والعديد من الأنشطة والمهارات التجارية للمعاقين والسعي لتسويقها ، وتبني البحوث والدراسات التي تسعى لمعرفة أسباب الإعاقة الحركية ومحاولة الحد منها والتخفيف من المضاعفات الناتجة عنها، بالإضافة الى تقديم عدد من البرامج أبرزها النقل والمواصلات ، وصيانة الكراسي للمعاقين ، وبرنامج ذرية ، وبرنامج الزواج الجماعي للمعاقين ،

 

والتدريب والتوظيف ، ورعاية الموهوبين ، وبرنامج الحج والعمرة ، والتأهيل العلاجي ، وتهيئة منازل المعاقين ، والسياحة ، وخدمة نقل زوار المدينة المنورة من خارج المملكة وداخل المملكة ، بالإضافة الى توزيع وإصلاح العربات المتحركة لزوار المهرجان من ذوي الإعاقة الحركية.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا