الرقابة المنفتحة والاقبال الجماهيري تجعلنا نحرص على المشاركة

مسؤولوا دور النشر في معرض كتاب جدة لهذا العام

ابدى عدد من اصحاب دور النشر المشاركة في معرض جدة الدولي الرابع للكتاب حاليا، سعادتهم بالمشاركة، مرجعين ذلك الى ما لمسوه من تنظيم وانسيابه ومرونة اتصف بها منظمو المعرض هذه السنة والتي فاقت – على حد قولهم- السنوات الماضية.

جدة/هتون
بداية تحدث حسن ياغي (دار التنوير) بقوله “في الحقيقة نحن في دار التنوير نحرص دائماً على المشاركة في معرض جدة للكتاب خاصة وان زواره يمتلكون ذائقة مميزه في اختيار الكتب والقراءة، مضيفاً المعرض يتزامن مع أجواء جميلة وطيبة.
وبين ياغي ان المعرض هذا العام يشهد قدراً من التسهيلات وبشكل ملفت، تجلت في موضوع الرقابة، وما اتسم به من مرونة، وكذلك اضحى التعامل أكثر انفتاحاً ورحابة دون اي مشاكل، واكرر نحن سعداء بوجودنا في هذا المعرض متمنيناً النجاح له”.

بدوره عدّ رمزي بن رحومه (دار مسكيلياني) معرض جدة الدولي للكتاب اضافة نوعية للثقافة في المملكة العربية السعودية وقال ” إن كان معرض الرياض قد كرس ثقافة تقاليده، فقد جاء معرض جدة ومنذ السنة الأولى مكرساً هذه الثقافة والتي تجلت في زيادة دور النشر وباطراد.

واشار بن رحومه الى زيادة عدد دور النشر حاليا وقال لو لم يكن هناك مردود جيد لما زاد عدد المشاركين، واضاف ” كذلك تميز المعرض بالتنوع فهناك دور نشر وموزعين، الأمر الذي نفتقده في المعارض الاخرى وهذا يُعد اثراءً لمعرض جدة للكتاب الى حد كبير ولا انسى التنظيم الذي يزداد تحسنا عن الاعوام السابقة.

وحول تجهيز المواقع وامدادها بما تحتاج أفاد عمر إشبارو (الدار العربية للعلوم ناشرون) : استلمنا المواقع وما تحتاجه من تجهيزات في الموعد دون تأخير، علاوة على مرونة وانسيابية ايصال الكتب دون عوائق تُذكر، واصفاً المعرض بالمتميز، وهو الامر الذي أيده عليه ناصر رجب (دار ابن حزم)، الذي قال ما تفضل به اشباروا صحيح المعرض يسير بوتيرة جيدة ” فلا عقبات ولا صعوبات، علاوة على توفر جميع المستلزمات التي تحتاجها دور النشر بكل يسر وسهولة وسرعة”، ونقدم شكرنا للمنظمين الذين يعود لهم الفضل في ذلك.

في حين رأى محمد خضر (دار الشروق) أن فكرة تزامن افتتاح المعرض مع الاجازة بمثابة الفكرة الممتازة معبرا عن سعادته بالمشاركة وللسنة الرابعة على التوالي واضاف “وللأمانة يعد معرضاً منظماً جداً، ومع كل سنة يكون هناك تلافياً لسلبيات الاعوام السابقة”

بدوره شكر جاسم اشكناني (بلاتينيوم) منظمي معرض كتاب جدة على جهودهم، لافتاً الى مشاركة الدار المستمرة في المعرض وقال الاحظ تميزه في كل عام عن العام الذي قبله.

وأبدى ايهاب القيسي (دار المدى) امنيته بالتوفيق للمعرض في دورته الحالية ونظير ما يشهد من ” تنظيم جيد، وكادر ومنظمين فوق الوصف، مما يعطي انطباعاً بالراحة”.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا