صالون الكاتبة د. سهير الغنام يقدم الرعاية الادبية لمبادرة كتاب مئوية زايد

قدمت الكاتبة د. سهير الغنام الرعاية الأدبية لمبادرة كتاب مئوية زايد، وذلك من خلال صالونها الإبداعي الأدبي الحافل بتاريخ مشرف من العطاء نحو نهضة ثقافية أدبيه بالوطن العربي،

هتون / أشرف قطب

واستطاعت مبادرة الكاتب الإعلامي نبيل حريبي الكثيري لفت الأنظار على كافة المستويات لما بذله من جهد لجمع نخبة وقامات ثقافية وأدبية وفنية معروفة على مستوى الوطن العربي.

وشارك في الكتاب اكثر من مائة كاتب وفنان وشاعر وأديب و20 طفلا، وقدمت العديد من الجهات دعمها الأدبي والمعنوي لهذه المبادرة التي تجسد لمسه وفاء لمؤسس دولة الامارات العربية المتحدة زايد الخير، حيث أسهمت الغنام في دعم المبادرة بتقديم شهادات الشكر والتقدير للإعلامي نبيل الكثيري وللمشاركين في المبادرة.

وأكدت الغنام على عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين جمهورية مصر العربية والامارات العربية المتحدة شعبا وقياده، ودور الشيخ زايد رحمه الله كرمز للإنسانية ومع اختلاط المشاعر التي نبعت من اصالة مصر وحب الامارات تشدو الغنام بخواطرها وتداعب القلوب، واجتمعنا في حبك أماراتي
تجمعنا في حبك يا إمارتي
بكل همة عالية ومن كل سهل ووادي
والحب زرعه زايد في وريدي ورعا ولادي
وبين شعوب العالم ياغالية صيرتي فخر أجدادي
اصل زايد مكنش حاكم عادي
ده كان أمة إخضرت بأيديه البوادي
خلف من بعده خليفة بو سلطان متمم أمجاد بلادي
وفارس العُرب محمد بن راشد مسطر اسم الإمارات
في الأعالي وعن يمينهم أبو خالد لرفعة الوطن باني
وجميع حكامك وشيوخك ياإماراتي درر
هم أم رجالُ أنارت ظلمة الليالي
فصرت شمساً وهاجة بالضياء يراكي بعين الفخر كل قاصاً وداني
وصرت لشعبك عزاً ومجداً نفديه بكل ثمين وغالي
فأنت الإمارات أرض العز والمجد كاملة المعاني
وكيف لا وزايد كان لكي باني

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.