هؤلاء كرمهم الملك سلمان بمهرجان الجنادریة_33 وهذه إنجازاتهم

كرم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، حفظه الله، مساء اليوم، 3 شخصيات خلال حضوره حفل افتتاح المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية في دورته الثالثة والثلاثين.

وتم تكريم الأديب عبدالفتاح أبو مدين، والدكتور علي بن عبدالله الدفاع، والدكتورة سمر جابر الحمود، نظير إسهامهم وخدمتهم للوطن في عدة مجالات.

الأديب عبدالفتاح أبو مدين

هو ناقد وأديب سعودي ولد في طرابلس الغرب في ليبيا عام 1925م، وقرأ القرآن وتعلم في الكتاب ببنغازي وفي عام 1942م قدم إلى المدينة المنورة ودرس المرحلة الابتدائية فيها، واضطر لترك الدراسة لضيق حال خاله الذي كان يعوله.

عمل مديراً لإدارة مؤسسة “عكاظ” للصحافة، ثم مديراً لتحرير العدد الأسبوعي من جريدة “عكاظ”، كما عمل مديراً لإدارة مؤسسة “البلاد للصحافة والنشر” لمدة تسع سنوات، وعضـواً في مجلس إدارة النادي الأدبي بجدة عام 1395هـ، قبل أن يصبح رئيساً للنادي عام 1401هـ ولمدة 25 عاماً.

الدكتور علي بن عبدالله الدفاع

عالم رياضي ومؤرخ في تاريخ الرياضيات ويلقب بملك التكامل لاهتمامه به، ولد عام 1938م في مدينة عنيزة، ابتعث إلى أمريكا وحصل على البكالوريوس من “جامعة ولاية أوستن” عام 1967م، والماجستير من جامعة “تكساس” عام 1968م، والدكتوراه من جامعة فاندريبلت”.

تولى رئاسة قسم العلوم الرياضية وعمادة كلية العلوم في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن عام 1974م، وفي عام 1980م عمل أستاذاً زائراً في جامعة الملك سعود، وكذلك جامعة هارفارد.

الدكتورة سمر جابر الحمود

استشارية جراحة القولون والمستقيم بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، وهي أول سعودية وعربية تحوز لقب “استشارية فخرية” من مستشفى سانت مارك البريطاني، تم اختيارها من قبل من الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية للانضمام للجنة العالمية لتحكيم الأبحاث العلمية في مجال السرطان.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.