أخصائيون صحيون يوصون بأهمية اختيار الحقيبة المدرسية التي تناسب جسم الطفل

أوصى عدد من الأطباء بأقسام العظام والعمود الفقري وأخصائيي العلاجي الطبيعي ،أولياء أمور الطلاب والطالبات بأهمية اختيار الحقيبة المدرسية التي تناسب جسم الطفل طولاً ووزناً ،بهدف الاستخدام الأمثل صحياً وحتى لا تؤدي إلى الإرهاق الجسدي والإجهاد العضلي نتيجة الضغط على العمود الفقري والصدر والرقبة والأكتاف والشعور الدائم بالتعب.

وأكدوا أهمية اختيار الحقيبة المدرسية حسب المعايير الصحية والمواصفات الطبية عند شرائها حفاظا على ظهر الطفل من التعرض لأضرار قد تمتد مدى العمر منها آلام الظهر والصدر والكتف والرقبة والقدمين والذراعين وحدوث تشوهات في وضعية الجسد الناتجة عن عدم ملائمة وزن الحقيبة لوزن الطفل، والحرص على تجربة حمل الحقيبة من قبل الطفل بشكل سليم للتأكد من ملاءمتها له حتى لا يتضايق من حملها لأنها ستكون رفيقا له في رحلته الدراسية اليومية.

وشدد استشاري جراحة عظام وإصابات رياضية رئيس قسم العظام بمدينة الملك سعود الطبية الدكتور صالح الحارثي ،على ضرورة اختيار الحقائب المدرسية المناسبة للطلاب والطالبات، التي ينبغي ألا يزيد وزنها عن 10% – 15% من وزن الطفل، وألا تكون الحقيبة أعرض أو أطول من جذع الطفل ويلزم ألا يزيد طولها عن 10 سم تحت خصر الطفل حتى لا تجبره على الانحناء أثناء المشي ولتفادي شد الأحزمة لكتفه بشدة، كما ينبغي أن تكون أحزمة الحقيبة المدرسية عريضة ومبطنة من ناحية الظهر لمنع خطر إصابة الطفل من أشياء حادة قد تكون في الحقيبة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا