نائب الرئيس السوداني يعقد جلسة مباحثات مع نائب رئيس مجلس الدولة الصيني

عقد النائب الأول للرئيس السوداني الفريق أول ركن بكري حسن صالح اليوم في الخرطوم جلسة مباحثات مشتركة مع نائب رئيس مجلس الدولة الصيني تشانغ قاو لي.
وقال نائب الرئيس السوداني في كلمة له خلال الجلسة إن العلاقات بين الخرطوم وبكين تمثل أنموذجًا في علاقات التعاون، مبينا أن توقيع اتفاق الشراكة الاستراتيجية بين البلدين يمثل مرحلة غير مسبوقة في التواصل بين قارتي آسيا وأفريقيا.
ومن جانبه أعرب نائب رئيس مجلس الدولة الصيني في كلمة مماثلة عن تقديره للجهود التي يبذلها السودان في تعزيز علاقات الشراكة الاقتصادية بين البلدين، موضحًا أن مسيرة العلاقات الثنائية بين الخرطوم وبكين امتدت لأكثر من 50 عامًا.
ودعا إلى ضرورة تكثيف الجهود لتمتين التعاون النفطي بين البلدين باعتباره حجر الزاوية في مسيرة التعاون العملي بينهما، معربًا عن تقديره لحكومة السودان لدعمها مبادرة الحزام وطريق الحرير الصينية.
وأعلن عن تقديم دفعة جديدة من المساعدات للسودان بمبلغ 500 مليون يوان صيني بجانب إعفاء 160 مليون من ديون القروض الميسرة على السودان واستعداد الصين لدعم معهد كونفشيوس بجامعة الخرطوم وتوطيد روابط التبادل الثقافي والأكاديمي بين الجامعات السودانية والصينية.

 

تعليق واحد

  1. نتمنى لهما علاقات مثمرة وبناءة

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا