من “رنا عزام” إلى “رزان النجار” … لروحك السلام

كتبت الشاعرة الفلسطينية “رنا عزام” قصيدة شعرية حول الحنين للوطن وحتمية العودة لأرضنا المحتلة، واستهداف قوات الاحتلال  للشابة المسعفة رزان النجار التي كانت تعمل على إسعاف المصابين على الحدود الشرقية لمدينة خان يونس، خلال  مسيرة العودة السلمية.

رنا عزام / الولايات المتحدة الأمريكية

يا صمودًا فاق
كل صمود
يا دمعًا خالدًا
أغرق الأحداق
وجرح الخدود
يا صرخة مكتومة
لم يسمعها أحد
شقت صدر السماء
وزلزلت الأبدان
ورقت لها آذان الرحمن
الودود يا سيفا تحدى الغمد
و سيلا بلغ الزبى
واقعًا مريرًا عبث بالأحلام
ونكس الأعلام
وبدد العهود يا رزان
يا ملاك الرحمة و العتمة
والحاجز الموصود
اسمحي لي أن أنحني
لأقبل طرف حذائك
الذي يعانق عتبة الدار
ويلحق بكوكبة الشهداء
ويتعقب خطا الثوار
يدق ثرى الأرض بعنف
ويهمس لها سنعود
يوما لنشعل مصابيح الأمل
ونغزل ثياب الحرية
سنعود يومًا سنعود

إعداد / خالد عبد الرحمن

 

3 تعليقات

  1. الله يرحمها
    ويتقبلها من الشهداء.

  2. ربنا يرحمها يارب ويدخلها فسيح جناته وتحيا القدس عاصمة فلسطين

  3. كلام جميل للشاعره رنا عزام ربنا يرحم كل شهيد دافع عن وطنه
    قال الله تعالى ” لا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله اموات بل احياء عند ربهم يرزقون”
    ربنا يرحمها ويدخلها فسيح جناته

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة.