تابعوا احتفالات هتون #باليوم_الوطني__السعودي 90أسمى التهاني لقيادتنا الرشيدة والشعب السعودي الكريممبارك لنا وعلينا 90 عامًا من العطاء والإنجاز لوطننااليوم الوطني قصة حضارة وتاريخ وصدارة نعيشها بكل فخردام عزك ياوطن وحفظك الله أمنًا مطمئنًاصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

الوزن المعلوم ورقمه المجهول

ما أسهل وأخف وزن كلمة (لايوجد) في شعور وإحساس صاحب الصيدلية عندما تطلب منه شراء حليب لابنك الرضيع الجائع، وما أثقل وزن هذه الكلمة عليك أنت أيها الوالد، لأنك تملك عاطفة جياشة تجاه طفلك لا يملكها ذلك الصيدلاني، وكم هو وزن ألم وحزن بعض الجماهير الرياضية ولاعبي الفريق عندما يُهزم فريقهم المفضل، وكم هو وزن فَرَح ونشوة جماهير ولاعبي الفريق الأخر الذي هزم فريقهم، وكم هو وزن ألم ووجع الطالب الذي يتلقى الضرب على يديه أو على أي عضوٍ من أعضاء جسده الأخرى، وكم هو وزن نشوة معلمه الضارب له بالعصا.

هذه هي حقيقة أوزان أمزجة عقول الناس في هذه الحياة الدنيا التي نعرفها، ولكننا لا نراها، وبالتالي تبقى أرقامها لدينا مجهولة، فعندما يحزن أو يفرح أحد من الناس، فإنه لا أحد يستطيع أن يقيس وزن تلك السعادة أو الحزن الذي يشعر به صاحبه إلا الله.

ونستطيع القول: إن فلان فَرِح أو حَزِن. ولكن لانستطيع أن نقيس كم هو مقدار وزن ذلك الفرح أو الحزن وإن أخبرنا هو به، لأنه شعور لا يُقاس وزنه بالكلام ولكن يُقاس بالإحساس. ولو أن أحدًا يُحب آخرًا من الناس لما استطعنا نحن المراقبون له أن نقيس وزن كمية ذلك الحب، وكذلك في حالة الكره.

وقد تقاس موازين الماديات مثل الفواكه والأطعمةِ بالكيلوغرام، وتقاس موازين الذهب بالقيراط، وتقاس موازين الحديد بالطن إلخ…، وكل على حسب أهميته، ولكن موازين الحسنات والسيئات تقاس بالذرة، لأن المُشتَرى هو سلعة الله الغالية وهي الجنة، قال تعالى:{فَمَن یَعۡمَلۡ مِثۡقَالَ ذَرَّةٍ خَیۡرࣰا یَرَهُ ★ وَمَن یَعۡمَلۡ مِثۡقَالَ ذَرَّةࣲ شَرࣰّا یَرَهُ﴾

رزقنا الله وإياكم الفردوس الأعلى من الجنة.

بقلم/ سالم سعيد الغامدي

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبـر منصَّـة مدرستـي

أتاني يشكو حالهُ، بقولٍ يعكِسُ عمقَ جراحهِ، يقولُ والعَبرةُ تخنقُ قولهُ: يا سعدُ دَعْ عنكَ ...

لا للمذاهب

عندما نزل الوحي على نبي الله ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم كان نزوله محكمًا ...

عائض الأحمد

التناقض في أبهى صوره

أن تحب أو تكره، تقبل أو ترفض، تستقبل أو تودع، تقف هنا أو تذهب حيثما ...

صدفة دونما موعد

يا لتلك الرؤى.. كم تراءت لنا صدفة دونما موعد.. في زوايا انتظار! كم تغاردنا صدفة.. ...

سعود الثبيتي

الوطن يبتسم في سبتمبر

بلادٌ ألفناها على كلِ حالةٍ *** وقد يُؤْلَفُ الشيءُ الذي ليسَ بالحَسنْ وتُسْتعذبُ الأرضُ التي ...

Switch to mobile version