تابعوا احتفالات هتون #باليوم_الوطني__السعودي 90أسمى التهاني لقيادتنا الرشيدة والشعب السعودي الكريممبارك لنا وعلينا 90 عامًا من العطاء والإنجاز لوطننااليوم الوطني قصة حضارة وتاريخ وصدارة نعيشها بكل فخردام عزك ياوطن وحفظك الله أمنًا مطمئنًاصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

الإسلام والشرائع

لا يزال الخلط قائماً في مجتمعاتنا الإسلامية ببن العلماء والعامة في نسبة الدين الإسلامي إلى أمة محمد صلى الله عليه وسلم فقط، ثم يزداد الخلط وتتسع مساحته لديهم أيضًا، بتسمية الشرائع التي جاء بها الأنبياء السابقون وخاصة من نزلت عليهم الكتب السماوية (التوراة، والإنجيل، والزبور، وصحف إبراهيم، وصحف موسى)، فيطلقون عليها مسميات الأديان، وهذا خطأ عظيم يرتكب من قبلهم، فلا دين عند الله سوى الإسلام؛ فهو دين الله الوحيد في أرضه ولا دين غيره.

والإسلام هو الإقرار بوحدانية الله سبحانه، وأن لا معبود سواه، وأن تخضع كافة عبادات الإنسان ومعاملاته الحياتية لمطالب هذا الإقرار.
قال تعالى (إن الدين عند الله الإسلام)
وقال تعالى (وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ).

ومن هذا الدين الأوحد تندرج مراتب تتفاضل في مكانتها ودرجة سموها وقربها من الله سبحانه، كـ (درجة الإيمان بالله، وملائكته، ورسله، وكتبه السماوية، وبالقدر خيره وشره)، ثم تأتي بعد ذلك مرتبة الإحسان التي تعد أعلى المراتب درجة وقربًا من الله، وهو أن تصل إلى مرتبة التصديق اليقين بأن الله يراك في كل حركاتك وسكناتك، وعلى ضوء ذلك التصديق اليقيني تكون عبادتك لله والتزامك بأوامره واجتنابك لنواهيه.

وكي تتحقق تلك العبادة كما أرادها الله سبحانه فقد حددها، “أكملت وأتممت” بدقة ووضوح في آخر كتبه السماوية الذي نزل على خاتم أنبيائه ورسله، وهو القرآن الكريم، وتمثل به نبيه وحبيبه وخليله: سلوكًا، ومعاملة، ليكون قدوة للبشر. لكن وللأسف الشديد أن ذلك السيل الجارف من الاجتهادات البشرية التي قوبلت بالقبول والاتباع من قبل الكثير من عامة الناس، بل إن البعض منها قوبلت بالتقديس لأصحاب تلك الاجتهادات البشرية بعد النبوة؛ حتى غلبت مقولاتهم (اجتهاداتهم) على الأصول التي حددها الدين؛ فبدأ الغلو يبرز ويتنامى، وبدأ الساسة يتخذون من الدين لباسًا لتعزيز حكمهم، وبدأت المذاهب تتنافس على التحريف والمبالغة في التطبيق حتى أصبحت تعاليم الدين الحقيقي تختبئ خلف تلك الاجتهات، وبدأت القدوة النبوية الشريف تختبئ خلف أولئك المجتهدون المقدسون، فزاد الانحراف، وبرزت الفرق الضالة، وتحول الدين إلى عباءة يلتحفها الكثير من المنتفعين؛ فتاه الأتباع خلفهم، وكانت النتيجة أن ذلك الدين العظيم قد شُوّهت صورته عند الغير بما سيؤثر حتمًا على قبول الراغبين في اعتناقه وبروز العداءات له وللمسلمين حتى أصبح المسلم مشبوهًا في سلوكياته ومعاملاته.

ومن هنا لا بد من استحداث هيئات علمية شرعية من كافة أرجاء العالم يتم اختيار أفرادها من المسلمين الوسطيين الذين يتمثل فيهم صورة هذا الدين الحقيقية بصورة جلية، قال تعالى (وكذلك جعلناكم أمة وسطا)، تكون مهتهم تنقية هذا الدين الحنيف من كل تراث بشري أضر به وشوه صورته، وعلى ضوء ذلك التحديث يعاد نشره من خلال أنظمة التعليم ومنابر الوعظ ومؤسسات الإعلام بمختلف اتجاهاته، وحتمًا سيكون الانتصار لهذا الدين العظيم على سلوك ومعاملة كل مسلم في شتى بقاع الأرض. فهل يتم ذلك؟.

والله من وراء القصد.

بقلم/ د. محمد سالم الغامدي

34 تعليق

  1. مقال رائع جدا

  2. الله عليك واعزك دائما

  3. دمتم فخرا وعزة

  4. هبه عبد الرحمن

    حياك الله واعلاء من شانك

  5. محمد ابراهيم

    اداء راقي وعظيم

  6. الله اعزنا بنعمة الاسلام

  7. غاليه الشريف

    جمال وابداع مستمر

  8. هاشم العمران

    قمة في الأداء الجيد

  9. بالتوفيق دائما ان شاء الله

  10. دلال الشملان

    احسنت قولا وصنعا

  11. دائما ومزيد من التألق والابداع

  12. راشد الرويس

    الاسلام دين الحق والعدل

  13. بارك الله فيك واعلاء من كلامك

  14. ياسر الشميرى

    الاسلام هو إقرار بوحدانبة الله عزا وجل

  15. كلثوم باهيري

    لابد من التفريق بين علماء الدين وبين العامية وعدم الخلط بينهما

  16. علي بن خديجه

    الاسلام دين الحق والمساواة بين البشر

  17. هايل الشمري

    الدين الاسلامي دين سلوك وثقافته المعاملة

  18. وضحي الروقي

    الله اكبر عليك جميل

  19. القران الكريم من تجليات الله علي البشر

  20. ما اجمل واروع من ذلك

  21. سوف ينتظر الدين الإسلامي علي مدار السنين

  22. الله اكبر واعز القران الكريم وجعله اخر الكت السماوية علي الارض

  23. هايل الشمري

    انت كاتب مبدع

  24. دين الإسلام هو سلوك وثقافة ومعاملة

  25. جليله فاروق

    بارك الله فيك عمل جيد

  26. غزيل السبيعي

    ما اروعك وأعظم من شانك

  27. راجي بن طارش

    عمل عظيم ويستحق المتابعه

  28. موفق دائما ان شاء الله

  29. اكثر من ممتاز شيء جيد

  30. اللهم اعلي من شأن الاسلام دائما

  31. براء سمر قندى

    الدين الاسلامي تندرج منه درجه الايمان والملايكة والأنبياء والكتب السماوية

  32. اداء اكثر من ممتاز

  33. وفقك الله وحفظك

  34. الإسلام هو الإقرار بوحدانية الله سبحانه

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبـر منصَّـة مدرستـي

أتاني يشكو حالهُ، بقولٍ يعكِسُ عمقَ جراحهِ، يقولُ والعَبرةُ تخنقُ قولهُ: يا سعدُ دَعْ عنكَ ...

لا للمذاهب

عندما نزل الوحي على نبي الله ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم كان نزوله محكمًا ...

عائض الأحمد

التناقض في أبهى صوره

أن تحب أو تكره، تقبل أو ترفض، تستقبل أو تودع، تقف هنا أو تذهب حيثما ...

صدفة دونما موعد

يا لتلك الرؤى.. كم تراءت لنا صدفة دونما موعد.. في زوايا انتظار! كم تغاردنا صدفة.. ...

سعود الثبيتي

الوطن يبتسم في سبتمبر

بلادٌ ألفناها على كلِ حالةٍ *** وقد يُؤْلَفُ الشيءُ الذي ليسَ بالحَسنْ وتُسْتعذبُ الأرضُ التي ...

Switch to mobile version