تابعوا #الحملة_الدولية_ضد_كورونامبروك النجاح يسعدنا نشر تهاني للناجحين من أهلهم وأصدقائهمشاركوا في #مسابقة_القارئ_المميزجديدنا برنامج جسر التواصل من إنتاجنا وتنفيذ فريق التحريرخيمة بنات غزوى تأتيكم بالسوالف والحكايات الطريفة الشعبيةصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

وكالة ناسا تعرض لقطات فريدة لفصل الصيف على كوكب زحل

رصدت وكالة ناسا الصيف في زحل في لقطة مذهلة تم إصدارها بواسطة تلسكوب هابل الفضائي، والتي تكشف أيضا عن القطب الجنوبي الجليدي الأزرق للكوكب.تم التقاط الصور المذهلة، التي تظهر كيف تبدو حلقات الغاز العملاقة أكثر حمرة في المستويات المتزايدة لضوء الشمس، من قبل المرصد المداري في 4 يوليو 2020 وقال علماء الفلك إن حلقات زحل، التي تُرى من مسافة 839 مليون ميل من الأرض، مشرقة جدا في الصورة بحيث تبدو وكأنها “تساقط ثلوج حديث”.

ويظهر أيضا اثنان من أقمار زحل الجليدية بوضوح في التعريض الضوئي، وهما مايمس الصغير الموجود على يمين الصورة وإنسيلادوس الجليدي في الأسفل ويعطي الغلاف الجوي لزحل، الذي يتكون في المقام الأول من الهيدروجين والهيليوم، مع آثار الأمونيا والهيدروكربونات والميثان وبخار الماء، الكوكب لونه بني مصفر ومع ذلك، فإن الضباب المحمر الذي يظهر على نصف الكرة الشمالي في الصورة يشير إلى أن أشهر الصيف قد تغير كمية الضباب الكيميائي الضوئي الناتج، أو بدلا من ذلك، تغير الدورة الجوية وتزيل الجليد من الهباء الجوي.

وقالت عالمة الكواكب آمي سيمون، من مركز غودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا في غرينبيلت بولاية ماريلاند: “من المدهش أننا حتى على مدى بضع سنوات، نشهد تغييرات موسمية على كوكب زحل” وأوضح باحثون من وكالة ناسا أن السبب وراء وجود حلقات متحدة المركز لكوكب زحل، مصنوعة من قطع من الجليد تتراوح في حجمها من الحبوب الصغيرة حتى الصخور العملاقة، ما يزال لغزا حتى الآن وتقول النظريات إن الحلقات عمرها نحو أربعة مليارات سنة، مثل الكوكب نفسه، على الرغم من أن نظرية متنافسة اقترحت بدلا من ذلك أن الحلقات تكونت قبل بضع مئات الملايين من السنين فقط.

وأشار عالم الفلك مايكل وونغ من جامعة كاليفورنيا في بيركلي: “قياسات المركبة الفضائية كاسيني للحبوب الصغيرة التي تمطر في الغلاف الجوي لزحل، تشير إلى أن الحلقات يمكن أن تستمر لمدة 300 مليون سنة أخرى فقط ” وأضاف: “هذه هي إحدى الحجج الخاصة بصغر نظام الحلقة” ووقع التقاط هذه الصورة كجزء من مشروع Legacy Atmospheres Legacy، الذي يهدف إلى تطوير فهمنا لديناميكيات الغلاف الجوي وتطور عمالقة الغاز في نظامنا الشمسي وفي الواقع، كشفت لقطات هابل الأخيرة عن عدد من العواصف الجوية الصغيرة، الميزات المؤقتة التي يُرى أنها تأتي وتذهب في كل مرة يتم فيها تدريب التلسكوب سنويا على زحل

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تقارير تكشف مواصفات أحدث الهواتف القابلة للطي من “مايكروسوفت”

اقتربت شركة مايكروسوفت Microsoft الأمريكية من إطلاق سيرفيس ديو Surface Duo أول هواتف قابل للطي من صنعها، ...

“فيسبوك” تُعلن عن مزايا إضافية لتطبيق التراسل الفوري “مسنجر”

ضمن جهودها لحماية خصوصية المستخدمين والأمان، أعلنت شركة فيسبوك، الأربعاء، عن إضافة مزايا جديدة لتطبيق التراسل ...

“سامسونغ” تكشف عن إطلاق أحدث هواتفها من الفئة المتوسّطة بسعر منافس

انطلق مسبار الأمل من مركز تانيغاشيما الفضائي في اليابان اليوم على متن صاروخ الإطلاق “إتش ...

موتورولا تتحضّر لإطلاق هاتف يعيدها للمنافسة في سوق الأجهزة الذكية

تداولت بعض مواقع الإنترنت صورا ومعلومات عن هاتف Ginna الجديد الذي تتحضر شركة موتورولا لإطلاقه في الأسواق ...

“سامسونغ” تبدأ تطوير شبكة الجيل السادس بسرعة 1 تيرابايت في الثانية

أعلنت شركة سامسونغ عمّا يمكن أن يحمله المستقبل لهواتفها الذكية التي تحظى بشعبية كبيرة، وحددت رؤيتها لشبكات ...

Switch to mobile version