تابعوا #الحملة_الدولية_ضد_كورونامبروك النجاح يسعدنا نشر تهاني للناجحين من أهلهم وأصدقائهمشاركوا في #مسابقة_القارئ_المميزجديدنا برنامج جسر التواصل من إنتاجنا وتنفيذ فريق التحريرخيمة بنات غزوى تأتيكم بالسوالف والحكايات الطريفة الشعبيةصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

الزعيم عادل إمام.. مدرسة تستحق الدراسة والتدريس في الجامعات

عادل إمام.. ممثل مصري يعتبر أحد أشهر الممثلين في مصر والوطن العربي، واشتهرت أدواره وأعماله بالكوميديا التي امتزجت بالسياسة والرومانسية والقضايا الاجتماعية، بدأ حياته الفنية عام 1960م وشارك في العديد من الأفلام والمسلسلات والمسرحيات، وقد حققت أفلامه أعلى الإيرادات في تاريخ السينما المصرية في فترة الثمانينيات والتسعينيات مما جعله متفوقًا عن بقية الممثلين.

إعداد /  نشوى سرحان

*حياته وبداياته..

اسمه بالكامل هو عادل محمد إمام محمد، ولد في 17 من مايو عام 1940م بقرية شها مركز المنصورة بمحافظة الدقهلية بجمهورية مصر العربية، انتقل إلى حي السيدة زينب وهو صغير حيث كان والده موظفًا بأحد المصانع الحكومية وعاش طفولته وصباه هناك، حصل على بكالوريوس الزراعة في جامعة القاهرة، وهو متزوج بالسيدة هالة الشلقاني وله ثلاثة أولاد، رامي وهو مخرج وموسيقي، والممثل محمد إمام، وابنته الوحيدة سارة، وهو الأخ الأكبر للمنتج عصام إمام، وكان زوج أخته الفنان الراحل مصطفى متولي، ونجد أن الزعيم عادل إمام طوال مشواره الفني لم يتحدث عن حياته الشخصية أو ممتلكاته أو مناسباته العائلية، فالعائلة وحياته العائلية لها خصوصيتها المقدسة مما زاد احترام وحب الجمهور له.

*بدء التحقيق للطموح..

كان التمثيل هوايته المفضلة في مرحلة الدراسة، حيث شارك في عروض الفرق الجامعية والتحق بفرقة التليفزيون المسرحية عام 1962 وقدم أول عمل مسرحي له على شاشة التلفاز وكان مسرحية “أنا وهو وهي” وهو لا يزال طالبًا بالجامعة، فهو لم يدرس في أي معهد أكاديمي لدراسة التمثيل، لكنه استطاع أن يلفت إليه الأنظار بموهبته العظيمة كممثل كوميدي، ثم قدم بعدها مسرحية “النصابين”.

*حياته الفنية..

بدأ الزعيم عادل إمام مسيرته الفنية والمهنية منذ كان يقدم عروضًا على مسرح الجامعة حتى وصل إلى عام 1962 قدم مسرحية “أنا وهو وهي” مع الفنان الراحل فؤاد المهندس، وبدأت رحلة الزعيم الفنية في فترة الستينيات بأدوار صغيرة، فقد اشترك في العديد من الأفلام والمسرحيات وكانت بالأبيض والأسود تلك الفترة ومنها: “أنا وهو وهي” مع فؤاد المهندس وشويكار والذي تحول إلى فيلم عام 1964 عن مسرحية بنفس الاسم، و”مراتي مدير عام” مع شادية وصلاح ذو الفقار و”الراجل ده هيجنني” مع فؤاد المهندس وشويكار ومحمود المليجي، و”الخروج من الجنة” مع فريد الأطرش وهند رستم و”ولصوص لكن ظرفاء” مع أحمد مظهر وماري منيب و”فتاة الاستعراض” مع سعاد حسني وحسن يوسف و”7 أيام في الجنة” مع نجاة الصغيرة وحسن يوسف وأمين الهنيدي و”نص ساعة جواز” مع شادية ورشدي أباظة،

كما قدم في تلك المرحلة عددًا من المسرحيات منها: “البيجامة الحمرا” مع عبد المنعم مدبولي و”حالة حب” مع فؤاد المهندس وشويكار، وتوالت أعماله بهذه الأدوار الصغيرة حجمًا حتى منتصف سبعينيات القرن العشرين حيث بدأت شهرته من خلال الأفلام التي أدى بها دور البطولة مثل: “البحث عن فضيحة” مع ميرفت أمين وسمير صبري و”عندما يغني الحب” مع صفاء أبو السعود و”الكل عاوز يحب” مع نور الشريف و”البحث عن المتاعب” مع ناهد شريف ومحمود المليجي و”جواز على الهوا” مع سمير غانم و”ممنوع في ليلة الدخلة” مع سهير رمزي و”البعض يذهب للمأذون مرتين” مع لبلبة وميرفت أمين و”احنا بتوع الأتوبيس” مع عبد المنعم مدبولي ويعتبر هذا الفيلم من أهم أفلام السينما المصرية لما تطرق له من أمور سياسية وطابع سياسي حاد، وقدم في فترة السبعينيات أيضًا مسرحية “مدرسة المشاغبين” مع سعيد صالح وأحمد زكي وقد أطلقت هذه المسرحية شهرته في الآفاق

لتأتي بعدها مسرحية “شاهد ما شفش حاجة” مع عمر الحريري لتحقق نجاحًا مبهرًا، ليصبح بعدها عادل إمام نجمًا مرموقًا، لتأتي الثمانينيات والتي تعتبر أيضًا مرحلة الازدهار التي لمع على إثرها نجم الزعيم، وذلك بعد أن حقق فيلمه “رجب فوق صفيح ساخن” أعلى الإيرادات، فكانت تلك المرحلة هي مرحلة السيطرة والتربع حيث أصبح عادل إمام نجم شباك التذاكر الأول لما يقدمه من أدوار كوميدية اجتماعية حيث جسد في هذه المرحلة دور المصري بمختلف مراحله ومستوياته مثل الشاب المتعلم أو الريفي البسيط وجسد أدوار المتصدي لقسوة الحياة في أفلام “المتسول وكراكون في الشارع وخلي بالك من جيرانك” وغيرها، كما استطاع في نفس الفترة أن ينافس ممثلي جيله المتميزين مثل أحمد زكي ونور الشريف ومحمود عبد العزيز من خلال تجسيده لأدوار أكثر جدية مثل أفلام “حب في الزنزانة” مع سعاد حسني

و”الهلفوت” مع سعيد صالح و”حتى لا يطير الدخان” مع سهير رمزي و”الغول” مع فريد شوقي، واستمر هذا النجاح التجاري أيضًا مع الأفلام ذات طابع الأكشن وأكثر ضخامة إنتاجية آنذاك مثل “المولد” مع يسرا وإيمان و”النمر والأنثى” مع آثار الحكيم وأنور إسماعيل و”حنفي الأبهة” مع فاروق الفيشاوي وهدى رمزي.

أما عن فترة تسعينيات القرن العشرين فكانت تعد مرحلة انتقالية جديدة لأفلام عادل إمام ومواصلة نجاحاته بشكل مختلف، فنظرًا لما حدث في الواقع المصري أو العربي من أحداث سياسية بدأت أفلام الزعيم عادل إمام تأخذ الاتجاه السياسي الاجتماعي الذي يعكس اهتمام رجل الشارع العادي سواء في المجتمع المصري أو العربي، محافظًا على النكهة الكوميدية التي تميز بها مشكلًا فريق عمل ناجح وقوي مع السيناريست وحيد حامد والمخرج شريف عرفة، فتارة يناقش قضية الإرهاب مثل فيلمي “الإرهابي” و”الإرهاب والكباب” وتارة أخرى يناقش الفساد كما في “المنسي” و”طيور الظلام”.

وتأتي العشرون عامًا الأخيرة أو كما يسمونها عقد الـ 2000 ليحقق الزعيم عادل إمام نجاحًا من نوع آخر، وهو النجاح العالمي وذلك من خلال (زكي الدسوقي) الدور الذي جسده في فيلم “عمارة يعقوبيان” وهو الدور الذي تسبب في حصوله على جائزة أفضل ممثل لعام 2006 من لجنة التحكيم الدولية من مهرجان ساو باولو السينمائي الدولي، كما حصل على جائزة أفضل ممثل لأفلام السرد لعام 2006 من مهرجان تريبيكا السينمائي الدولي في نيويورك، وتلى هذا النجاح نجاحات أخرى لأفلامه في هذه الفترة مثل “مرجان أحمد مرجان” مع ميرفت أمين و”حسن ومرقص” مع عمر الشريف و”بوبوس” مع يسرا، كما عرف عنه تشجيع المواهب الشابة ومساندتها ونرى هذا واضحًا في فيلم “زهايمر” مع نيللي كريم عام 2010 والتي شاركته البطولة.

أما عن الجانب الدرامي التليفزيوني للزعيم فبدأ مشواره الدرامي بمسلسل “النشال” عام 1968 من بطولة محسن سرحان ويوسف شعبان وهو مأخوذ عن قصة حقيقية، ثم قدم مسلسل “مين ولا مين” مع عبد الوارث عسر ومسلسل “الفنان والهندسة” مع أشرف عبد الغفور ومديحة حمدي، وقدم السهرة التليفزيونية “ساحرة” مع سيدة الشاشة فاتن حمامة وصلاح ذو الفقار عام 1973، وفي عام 1975 قدم مسلسل “الرجل والدخان” مع كريمة مختار ويحيى الفخراني وعبد الوارث عسر، ثم جاء عام 1978 ليشارك الفنانة نبيلة عبيد بطولة مسلسل “كيف تخسر مليون جنيه” ومن بعده يقدم أول بطولة له في عالم الدراما التليفزيونية بمسلسل “أحلام الفتى الطائر” مع عمر الحريري،

ثم في عام 1980 قدم مسلسل “دموع في عيون وقحة” مع معالي زايد ومحمود الجندي وصلاح قابيل “الريس زكريا”، وقد لاقى المسلسل نجاحًا كبيرًا، حيث يعد من أوائل المسلسلات المصرية التي كشفت عن الجواسيس وأنشطة المخابرات العامة ودورهم في حرب أكتوبر، وتدور أحداث المسلسل حول قصة حقيقية من ملفات المخابرات المصرية في فترة الاحتلال الإسرائيلي حتى قيام حرب أكتوبر 1973، وبعد هذا المسلسل يبتعد الزعيم عن الدراما التليفزيونية فترة طويلة ثم يعود إليها في عام 2012 بمسلسل “فرقة ناجي عطالله” مع محمد إمام وأحمد السعدني وغيرهم من النجوم الشباب، وبهذا المسلسل أصبح الزعيم عادل إمام متواجدًا في السباق الرمضاني من كل عام حتى الآن ليترك بصمة واضحة على الساحة الفنية الدرامية فنراه في عام 2013 قدم مسلسل “العراف” مع حسين فهمي وفي عام 2014 قدم مسلسل “صاحب السعادة” مع لبلبة وخالد زكي ومحمد إمام، ومسلسل “أستاذ ورئيس قسم” في العام 2015 مع نجوى إبراهيم وأحمد بدير وأحمد راتب ويعد هذا المسلسل عودة للنجمة نجوى إبراهيم بعد غياب طويل،

ثم قدم في العالم الذي يليه 2016 مسلسل “مأمون وشركاه” مع لبلبة ومصطفى فهمي وتدور أحداث المسلسل حول مأمون ذلك الرجل البخيل للغاية، والذي لديه أربعة أبناء يحرمهم من كل شيء هم وزوجته، مما يضطرهم إلى الانفصال عنه، ثم يكتشفون أنه ملياردير، فيبدؤون البحث عن أمواله المخفية، ويفكرون في كيفية أخذها منه، والمسلسل في ظاهره كوميدي اجتماعي ساخر لكن في طياته يحمل الطابع السياسي المعروف به أغلب أعمال الزعيم، ثم نأتي إلى عام 2017 وقد قدم فيه مسلسل “عفاريت عدلي علام” مع هالة صدقي وفي عام 2018 قدم مسلسل “عوالم خفية” مع صلاح عبد الله وبشرى ويحمل المسلسل طابع الألغاز “البوليسية” ويدور حول الصحفي هلال كامل الذي تضع الصدفة أمامه مذكرات ممثلة قُتلت منذ سنوات، وقُيّد الحادث على أنه حادث انتحار، وبمطالعته لتفاصيل مذكراتها، يتأكد أنها قُتلت بيد مافيا الفساد، خوفًا من إفشاء أسرارهم من خلال تلك المذكرات التي قررت كتابتها في أيامها الأخيرة، بعدما ابتعدت عنها الأضواء والشهرة. ومن خلال متابعته لتفاصيل السطور والحروف والرموز المكتوبة يقرر هلال الاستعانة بفريق عمل، خاصة بعدما تشعّبت قضايا الفساد، وتنوعت الجرائم، وكثرت الأسماء، وأغلبها لشخصيات ذات نفوذ كبير، ما يعرضه هو شخصيًّا للخطر، ثم يبتعد الزعيم عن السباق الرمضاني لعام 2019 ويعود إليه في عام 2020 بمسلسل “فلانتينو” مع دلال عبد العزيز.

ولم يهمل الزعيم عادل إمام الإذاعة فقد شارك في عدد من المسلسلات الإذاعية منها: “صابرين” مع شادية وصلاح ذو الفقار، و”الإنسان يعيش مرة واحدة” مع هالة فاخر وصلاح منصور و”على باب الوزير” مع يسرا وسعيد صالح ومحمود الجندي وقد تحول هذان المسلسلان إلى فيلمين يحملان نفس أسمائهما، وقدم أيضًا مسلسل “طائر الليل الحزين” مع فردوس عبد الحميد وسعد أردش، ومسلسل “أرجوك لا تفهمني بسرعة” في عام 1973 مع العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ  وعماد عمدي ونجلاء فتحي، وهو العمل الإذاعي الوحيد للفنان عبد الحليم حافظ وقد تم بثه عبر أثير إذاعة الشرق الأوسط على الإذاعة المصرية، لكن لم يستكمل بثه نتيجة قيام حرب أكتوبر (العاشر من رمضان) في نفس العام 1973 وتمت إذاعته كاملًا في صيف العام التالي، وقد شهد هذا المسلسل الذي تحدث عن صراع النفوذ والمال مع الحب وأحلام الشباب، دويتو غنائي جمع بين العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ والزعيم عادل إمام.

دويتو غنائي نادر بين الزعيم والعندليب الأسمر عبد الحليم

*الزعيم والنقد والانتقادات..
من خلال استعراض مشوار الزعيم الفني سنجد أن أعماله دائمًا تتميز بالجرأة وإثارة الضجة والجدل وذلك لأنها تناقش قضايا اجتماعية وسياسية ودينية مهمة، وانتقده البعض لاحتواء أفلامه على مشاهد (خارجة)، فقد وجه له بعض الإسلاميين انتقادات لاستهزائه ببعض الجماعات الدينية كما في مسرحية “الواد سيد الشغل” ومواجهة التطرف الديني وهجومه على ما يسمى الإسلام السياسي ويتهمه بالتحريض على العنف كما في فيلمي “الإرهابي” و”طيور الظلام”، واتهمه آخرون بازدراء الأديان كما في فيلم “الإرهاب والكباب”، وقد انتقده البعض أيضًا لاستئذانه من البابا شنودة رئيس الكنيسة الأرثوذكسية القبطية المصرية لكي يقوم بدور قسيس في فيلم “حسن ومرقص”، بينما انتقده آخرون حسب قولهم أنه لم يستأذن الأزهر في أي من أعماله السابقة بشأن أدواره التي تناول فيها قضايا تخص التيارات الدينية الإسلامية.

* اختياره سفيرًا للنوايا الحسنة..
ومن جانب آخر إذا نظرنا إلى أعمال الزعيم سنجدها ما هي إلا ربط الحياة المهنية بالحالة العامة الشعبية المدافعة عن حقوق الأقليات إلى جانب الفقراء والمقموعين، لذلك نراه أصبح من الرموز المهمة التي تروج للسلام والعدالة في الوطن العربي، وقد تم تعيينه في عام 2000 سفيرًا للنوايا الحسنة لما يقوم به من نشاط فعلي، فمنذ تعيينه من قبل المفوضية العامة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وهو ناشط فعلي يزور الملاجئ والمخيمات ويجمع التبرعات الضخمة لمساعدة اللاجئين وبذلك أصبح معروفًا على المستوى السياسي العالمي.

* ثنائياته..
وبالعودة إلى أعماله السينمائية نجد أن الزعيم عادل إمام كون ثنائيات مع العديد من الفنانين كان أبرزها مع الفنان سعيد صالح والذي شاركه في العديد من الأعمال مثل “على باب الوزير” و”سلام يا صاحبي” و”المشبوه” و”بخيت وعديلة 2″ و”الهلفوت” وغيرها من الأعمال الناجحة، أما من الفنانات فكانت يسرا وسهير رمزي ولبلبة أبرز ثنائي مع الزعيم فنجده قدم مع يسرا “الإنسان يعيش مرة واحدة” و”الإرهاب والكباب” و”على باب الوزير” و”الإنس والجن” والأفوكاتو” و”جزيرة الشيطان” وغيرها الكثير، وقدم مع سهير رمزي “شباب في العاصفة” و”شيء من الحب” و”ممنوع في ليلة الدخلة” و”حتى لا يطير الدخان” وغيرها، ومع لبلبة قدم “عصابة حمادة وتوتو” و”خلي بالك من جيرانك” و”البعض يذهب للمأذون مرتين” و”عريس من جهة أمنية” وغيرها من الأعمال السينمائية والتليفزيونية.

* الجوائز..
ونتيجة هذا المشوار الحافل فقد حصل الزعيم عادل إمام على العديد من الجوائز والتكريمات، منها:
– جائزة أفضل ممثل عن فيلم الإرهابي من مهرجان القاهرة السينمائي.
– جائزة الإنجاز مدى الحياة من مهرجان دبي السينمائي الدولي.
– جائزة من لجنة التحكيم الدولية لأفضل ممثل عن فيلم عمارة يعقوبيان من مهرجان ساو باولو السينمائي الدولي.
– جائزة أفضل ممثل لأفلام السرد من مهرجان تريبيكا السينمائي الدولي في نيويورك.
– جائزة أفضل ممثل عن فيلم عمارة يعقوبيان من مهرجان القاهرة السينمائي.
– جائزة الإنجاز مدى الحياة من مهرجان دبي السينمائي الدولي.
– جائزة شرفية من مهرجان مراكش السينمائي الدولي.
– جائزة التانيت الذهبي من مهرجان قرطاج السينمائي.
– الوسام الوطني للاستحقاق في قطاع الثقافة من الصنف الأول من قبل الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.
– جائزة الإنجاز الإبداعي في الدورة الأولى من مهرجان الجونة.
* لقب الزعيم..
ومن خلال ما ذكرناه من مشوار عادل إمام الفني، نجد أنه لم يكن لقب “الزعيم” الذى توَّجه به الجمهور من قبيل المبالغة، ولكنه كان امتدادًا لجسر بُنى على ثقة أساسها مدة تزيد على نصف قرن هي مشواره الفني وقتما لقب بالزعيم، حيث قدم خلالها العديد من الأعمال الكوميدية والسياسية حتى أصبح نجم الشباك الأول فترة طويلة بلا منازع، بل وما زال الزعيم يبدع وينوع في أداء أدواره التي يمتع بها جمهوره، فما زال الزعيم زعيمًا.

قائمة بأعماله:

الأفلام والمسلسلات : عفريت مراتي – كيف تسرق مليونير – لصوص لكن ظرفاء – فتاة الاستعراض – سبعة أيام في الجنة – الناس اللي جوه – نص ساعة جواز – كرامة زوجتي- لراجل ده حيجنني – خروج من الجنة – حكاية 3 بنات – حلوة وشقية – أفراح – أنا وهو وهي – لمدير الفني – العقلاء الثلاثة – مراتي مدير عام – إجازة بالعافية – شباب – يرقص فوق النار – البحث عن المتاعب – رضا بوند – المرآية – حب المراهقات – عيب يا لولو عيب المحفظة معايا – البعض يذهب للمأذون مرتين – إحنا بتوع الأوتوبيس – قاتل ما قتلش حد – رجب فوق صفيح ساخن – مغامرون حول العالم – خلي بالك من جيرانك – صابرين – ألو أنا القطة – الخدعة الخفية – جواز على الهوا – ملك التاكسي – ممنوع في ليلة الدخلة – أزواج طائشون – حرامى الحب – جنس ناعم – أزواج الشياطين – أضواء المدينة – البيوت أسرار – البحث عن فضيحة – لشياطين – شيء من الحب – شياطين إلى الأبد – أربعة وعشرين ساعة حب – الكل عايز يحب – الزواج السعيد – الكل عاوز يحب – المهم الحب – مذكرات الآنسة منال – غرام في الطريق الزراعي – شباب في عاصفة – رحلة لذيذة – زهرة البنفسج – اثنين على الطريق – احترس من الخط – واحدة بواحدة – مين فينا الحرامي – انا اللي قتلت الوحش – زوج تحت الطلب – رمضان فوق البركان – حب في الزنزانة – على باب الوزير – رجل فقد عقله – المشبوه – شعبان تحت الصفر – غاوي مشاكل – الإنسان يعيش مرة واحدة – جزيرة الشيطان – حنفي الابهه – السفارة في العمارة – زهايمر –عريس من جهة أمنية – مرجان احمد مرجان – التجربة الدنماركية – أمير الظلام – عمارة يعقوبيان –هاللو أمريكا – حسن ومرقص .

المسرحيات سري جدا – البيجاما الحمراء – حالة حب – السكرتير الفني – أنا فين وانتي فين – شاهد ما شفش حاجة – غراميات عفيفى – مدرسة المشاغبين – الواد سيد الشغال – الزعيم – بودي جارد .

صور من أعماله

مقطع عن أخر  أعماله “فلانتينو”

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تجارب مصابي كورونا: تجربة طبيب في الحجر الصحي أصيب بالفيروس

يُعد فيروس كورونا من أكثر الفيروسات غموضًا في سلوكها وتطورها، وقد تتشابه الأعراض الأساسية بين ...

كتاب حوار مع رجل الكهف تأليف تأليف : دافيد بارساميان

الكتاب عبارة عن حوار عن الثقافة و بنية المثقف مقدم في أسلوب حواري مبسط … ...

شخصية هذا الأسبوع ما بين الشغف بالقراءة والعمل بالحرس الملكي وتأثير كورونا

لقد عاشت الأمةُ الإسلامية في زمن نستطيع أن نسميه العهد الذهبي للثقافة حيث كانت هنالك ...

التعاون والأصالة.. صفحات مضيئة من محافظة القنفذة

غادة الجنوب، أو محافظة القنفذة.. وجهة سياحية فريدة تجمع بين طبيعة السهل والجبل، وتقع على ...

قرية ذي العين بالباحة.. طبيعة أخاذة وتراث عابر للقرون

جمعت قرية ذي عين الأثرية بغربي الباحة، بين عراقة التاريخ وجمال الطبيعة. تحيطها بساتين خضراء ...

Switch to mobile version