تتململ روحي

تتململ روحي في طينها
تتلفت يمينًا وشمالًا

تلاحق فراش الضوء
وجدول المعنى

وهذا الهواء من حولي ينفث الرماد
وأنت صامت غريب.. يا شعر

أنت لا تدري.. كم تكتبني
وروحي طين لازب بين يديك

امنحْها شيفرة السر..
لعل ضبابًا ما ينجلى عنكما فتكونا.. مطلق الأضواء

لعل السراب في جدب المسافة
وقحط ما بيننا من صحراء
يستحيل بيننا حقيقة الماء

يا عجز المد.. الذي يرحل بعيدًا

حين تغرب الأقمار عن سمائنا
والليل من أمامنا.. والليل وراءنا

وكم نراه بيننا.. واسع الأرجاء!

ميدوزا تلفنا في حرير العجز
وترمينا معًا في عبث الهباء

شارد كل المدى بيننا

وها نحن نصغي من حولنا
لضجيج ما تقوله الأشياء

بقلم/ د. سليمة مسعودي

19 تعليق

  1. وصال بلافراق

    جميل جدا

  2. نعمة من الله

    تعبير رائع

  3. تتململ روحي في طينها
    تتلفت يمينًا وشمالًا

  4. لا فض فوكي

  5. عمران الباهلي

    احساس فياض

  6. قصيدة ممتازة

  7. رائع

  8. احلام العصمي

    أسعد الله قلوبكم وأمتعها بالخير دوماً

  9. أسعدني كثيراً مروركم وتعطيركم

  10. ردكم المفعم بالحب والعطاء

  11. دمتم بخير وعافيه

  12. شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيد ♥

  13. اماني الخياط

    جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥

  14. ننتظر إبداعاتك الجميلة بفارغ الصبر

  15. جمانه الاحمدي

    [بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز

  16. ثريا السلطان

    وفي إنتظار جديدك الأروع والمميز

  17. ابرار الغامدي

    لكى مني أجمل التحيات

  18. فاطمة الزهراء

    سلمت يداكِ

  19. قرة العين لأمها

    بورك إبداعكم.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اخترت معيّتي

“كل متوقع آت” مقولة تلخص عبقرية فكر رابع الخلفاء الراشدين؛ حيث تضع لك منطقًا تؤسس ...

عائض الأحمد

في منازلنا جنود

عندما تسمع هذه الكلمة يتبادر إلى ذهنك -وهذا هو الطبيعي- أصوات القذائف وهدير الطائرات وساحة ...

الإسلام أم العقل؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد… إنّ من كمال العقل أنه يقضي بأن ...

كن للحجْرِ مُغتنمًا

يَا مَنْ خَشِيتَ تَكاثُرَ الأَسْقَامِ وَلَزِمْتَ دَارَكَ قَاطِعَ الأَرْحَامِ وَجَمَعْتَ كُلَّ مُعَقِّمٍ وَمُنَظِّفٍ مُسْتَخْدِمًا كمَّامةً ...

مراجعة فيلم The Invisible Man

فيلم رعب وغموض، صدر في شهر فبراير 2020، يعتبر واحدًا من الأفلام التي استطاعت النجاة ...

Switch to mobile version