تابعوا احتفالات هتون #باليوم_الوطني__السعودي 90أسمى التهاني لقيادتنا الرشيدة والشعب السعودي الكريممبارك لنا وعلينا 90 عامًا من العطاء والإنجاز لوطننااليوم الوطني قصة حضارة وتاريخ وصدارة نعيشها بكل فخردام عزك ياوطن وحفظك الله أمنًا مطمئنًاصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

الجسد العالمي يصاب بالهزال

كان الجسد العالمي قبل خمسين عامًا تقريبًا يئن من تقطّع أوصاله، وكان دم الاقتصاد متخثرًا ولا يكاد يجري في شرايين الجسد العالمي آنذاك إلا بأدنى درجات الحركة، فكان كل عضوٍ من أعضاء الجسد العالمي آنذاك شبه منفصلٍ عن بقية أعضاء الجسد العالمي، في كل مجالات الحياة: الاقتصادية، والمعرفية، والاجتماعية. وعلى أثر ذلك كان يصاب بجلطة اقتصادية أو معرفية في شريان أحد أعضائه بين كل فترة وأخرى،  أما الآن فقد تغير الوضع تمامًا، حيث إن جسد العالم أصبح عبارةً عن كتلة واحدة، فإذا تأثر منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر، فعلى سبيل المثال ما حصل للولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة من عام ٢٠٠٤م إلى عام ٢٠١٠م تقريبًا، جراء الانهيار الاقتصادي بسبب الرهن العقاري المتراكم الذي كاد ينهي أسطورة الإمبراطورية الأمريكية، فقد شاهدنا ما حصل لبقية أعضاء دول الجسد العالمي جراء ذلك مثل: اليونان وإسبانيا، وإيطاليا، التي كادت تعلن إفلاسها،ط.

والآن يعيد التاريخ نفسه بما يحصل في أحد أعضاء الجسد العالمي المهمة وهي الصين، بسبب ما يحدث الآن من خطورة في العالم من تفشي فيروس كورونا في ذلك البلد، والذي أصاب الصين في موجع اقتصادي، وأصاب بقية أعضاء جسد دول العالم الأخرى بالرعشة والقشعريرة، وبالتالي أخذت كل دولة احتياطاتها الوقائية ضد هذا الداء الذي يكاد يفتك بالجسد العالمي كله.

أسأل الله العظيم أن يحمي بلادنا وبلاد المسلمين من كل شر ومكروه. والله من وراء القصد.

بقلم/ سالم سعيد الغامدي

75 تعليق

  1. وفقك الله دائماً كتاباتك مبدعه

  2. عنوان رائع ومثير

  3. مقال مميز جدا

  4. هبه عبد الرحمن

    دائما متميز شيء يستحق الاهتمام

  5. هايل الرويعي

    قمه في الابداع والتالق

  6. هاشم العمران

    بارك الله فيك

  7. هارون عبد الحميد

    رائع والي الامام وتقدم دايما

  8. أم عبدالعزيز

    ودمت بهذا التميز بطرحك لمواضيعك

    ننتظر جديدك أستاذنا الفاضل

  9. عمران الباهلي

    مقال رائع جدا

  10. ممتاز

  11. كلام مفيد

  12. دائما ما تمس الموضوعات المؤثرة

  13. كلمات مؤكدة

  14. روعه روعه

  15. أنتظر هذا الباب دوما

  16. صبري عبد العظيم

    موضوع متميز

  17. حامد الحازمي

    جيد جدا

  18. جهد موفق تبارك الله

  19. صابر المعلمي

    بسم الله ما شاء الله

  20. دمت مبدعا كاتبنا العزيز

  21. كل الشكر لكم

  22. صفوان أبو العزم

    ماشاء الله ابدعت

  23. اشكرك على طرحك المفيد

  24. موضوع في قمة الروعة

  25. سعيد العسيري

    موضوع اكثر من رائع

  26. عمل جيد جدا

  27. عبد الله الصالح

    مشكورين

  28. سلمان الحامد

    يسلموا

  29. حمود القريشي

    يسلموا

  30. عياف المنيفي

    لا فض فوك

  31. دوما موضوعاتكم مميزة

  32. سليمان السحيبي

    تسلسل منطقي للأفكار

  33. عبد الرحمن الوابل

    معلومات لأول مرة أعرفها شكرا جدا

  34. سعود العتيبي

    اتفق مع حضرتك في الرأي

  35. معك حق

  36. ذبيان الفطين

    هذا الواقع

  37. سلطان الغزاوي

    أصلح الله الحال

  38. نفع الله بنا وبكم

  39. ذاكر الله دووم

    موفق دوما

  40. شكرا هتون

  41. زكريا الظهيري

    بارك الله فيك

  42. شريف ابراهيم

    موفقين

  43. سوسن عبد الرحمن

    أصبت والله

  44. توصيف رائع في العنوان والمقدمة

  45. سعود العتيبي

    سلمت يداك

  46. سلمت يداك

  47. شريف ابراهيم

    أسأل الله العظيم أن يحمي بلادنا وبلاد المسلمين من كل شر ومكروه. والله من وراء القصد.

  48. رؤية نقدية تحترم

  49. شهاب الدين سلام

    اوافقكم الرأي

  50. جميل جدا

  51. بارك الله في عمرك

  52. موفق يا استاذنا

  53. وصال بلافراق

    جميل جدا

  54. نعمة من الله

    أبدعتم في طرحكم

  55. ناجي عبد الرحمن

    موضوع رائع و أفكار متميزة

  56. طرح مميز،و افكار سليمة

  57. موضوع جيد يستحق القراءة

  58. ماشاء الله عليك ،مقالة ممتازة

  59. طرح يستحق المتابعة

  60. يعطيك ألف ألف عافية

  61. نانا حبيبة ماما

    موضوع في قمة الروعة ننتظر المزيد من إبداعكم

  62. كل الشكر لك استاذنا ولهذا المرور الجميل

  63. فكان كل عضوٍ من أعضاء الجسد العالمي آنذاك شبه منفصلٍ عن بقية أعضاء الجسد العالمي

  64. والآن يعيد التاريخ نفسه بما يحصل في أحد أعضاء الجسد العالمي المهمة وهي الصين

  65. هايل الرويعي

    فكان كل عضوٍ من أعضاء الجسد العالمي آنذاك شبه منفصلٍ عن بقية أعضاء الجسد العالمي،

  66. وطرح يستحق المتابعة

  67. احلام العصمي

    دمت لنا ودام تألقك الدائم

  68. ثريا السلطان

    أمسك قلمى وأكتب لك

    أنت مبدع

  69. أيها المتالق ( ا ستاذ سالم )

    ربى لايحرمنا من هذا القلم الذهبى

    دمت ودام قلمك

  70. ودائما بأنتظار جديدك الشيق

  71. سلمت أناملك الذهبيه على ماخطته لنا

  72. كلمات أجبرتنى على مشاركتكـ لإحساسى بصدقها

  73. أحيانا تخذلني مشاعري فلا استطيع أن اكتب او اعبر
    عما يجول بخاطري، انبهارا وتعجبا بروعة موضوعك اخي العزيز……..
    تقبل تحياتي ومروري

  74. جواهر الشمري

    ألف شكر لكَ على هذا الموضوع المميز و المعلومات القيمة
    إنـجاز أكثر رائــــــع

  75. الكاتب هذا ظهوره أعتقد كان قريب في هذه الصحيفة. بصراحة متميز عن البقية، إستمر يا مبدع

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ثرثرة الحواس

لأنني لم أرقص مع الشمس.. داهمني الليل مع ضجيج الحياة، استغنيت بوحدتي، غريبة في منتصف ...

في عرس الوطن: تحية وولاء لقيادته، وبرقيات لمواطنيه

تتجدد هذه الأيام ذكرى عرس وطننا العظيم بيومه الخالد المجيد للذكرى التسعين، باعثًا لنا على ...

الشوق يا خل ظلم

الشوق يا خل ظلم والبعد يا بدر قتل والقرب يا قلب حلم والصد في الحب ...

فلَس طين

يأخذ الفلس معنى الوهن وذهاب طاقة وروح الفعل، ويأخذ الطين معنى الحالة الأولية للمادة والوجود. ...

أوراق الذكرى تبقيها التربة الصالحة ( القضية ٣ )

   لنتخيّل أنّي وإيّاك وأخي وأخاك وأبناء عمومتنا وبني أخوالنا جمعتنا شجرةٌ ذات ظلٍّ وثمر ...

Switch to mobile version