عائض الأحمد

البحث عن ضحية

يسترها خالق السماوات ويظللها الرحمن بعفوه، فأيما كانت فليس مقامها بمعجزة، لن تقف طويلًا، ببابه كسر الحواجز أنطق الداعين بذكره.

طيب المقام يا أحبتي.. أفضل وأمتع في ساعة، ربي جئتك خاضعًا فاعفُ وتقبل توبتي ها أنذا.

عندما يراودك حلم، أو يأتيك في غفوة منام، ثم يحاسبك حسابًا أقرب لمن فرط فيما يملكه وكأنه واقع خسف.

كان عليك اجتنابه أو القفز فوقه وتخطيه، وليس الالتفاف حوله بغية البحث عن مخرج أقرب إلى هلاك من يسلكه.

لن يحلو حديث به شؤم ورقص على هموم الناس، واستجداء لمشاعر فياضة، أقرب للدمعة منها للحظات أنس ورضا بما قسم الله.

إن فرح أشبعك لطمًا، وحزنًا، ودموعًا. وإن ساءت أحواله شج رأسك، وأسل حنق الثقلين.

من فعل به كمن رضى عنه ساعة بساعة لا يفصلهما غير ذاك الشعور البائس، منتظرًا ضحية أخرى يحملها بين يديه، ناشرًا كل عيوبها، بغية استرضاء نهم شؤمه ودراما وعيه الحاضر والباطن.

سخرية القدر تقوده إلى أتراحه فاتحة أذرعها، أهلًا بك في عقر دارك، فاندب حظك كما تشاء، واجعل مدامعك سواقيا لغرس أحقاد تظاهي من به داء ويقسم أن قاتله الدواء.

إن مال حالك.. فارحم صغارًا ليس لهم رأى ولن يجرؤ أحدهم بسؤال، كن عونا لضعفهم، سندًا لقلة إدراكهم.

افعلوها ودعوا القافلة تسير دون إطلاق أصوات العواء وملاحقة السفهاء.

يا جليس الشوؤم.. يا نذير الشر دهرًا بعد دهر، ألم يظنك كل هذا السرد الخرافي الغبي؛ فبأى حال سنراك غدًا؟

قد يفوت الوقت وتعتذر عقارب الساعة، لن اقف هنا ولن أعود، من يريد المضى فليمضى معنا ومن طاب له المقام، فمِن شقاء لشقاء

قبَّح الله كبارًا صغروا عيش السعداء.

أيكم كان رسولًا ينشر الحب، ويظهر إنسانيته.. فما ظنكم سوف يلقى؟

أولم تسمع من يقول تعسًا لكم؛ لا شيء يستحق كل هذا العناء؟

ومضة:

يقول الأحمد: “ناقشني فيما أقول وليس فيما فهمت، ولن تجد لدى تفسيرًا لكل شيء، وإلا لوقفت أنتظر عند أبواب منازلكم”.

☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️🇸🇦☘️

بقلم الكاتب/ عائض الأحمد

127 تعليق

  1. كلام جميل جدا

  2. اعتماد ماضي

    ممتاز

  3. روعه روعه روعه

  4. ثريا السلطان

    ما شاء الله

  5. مقال غى قمه الجمال

  6. احلام العصمي

    موفقين

  7. جهد موفق

  8. اماني الخياط

    كل الشكر لكم

  9. جميلة العنزي

    كلام مفيد

  10. امنه الخولي

    الأحداث مبهر

  11. عنوان مثير لاهتمام

  12. هايل الشمري

    ما اروع واجمل هذا المقال

  13. موضوع جيد جدا وشيق فعلا

  14. هبه عبد الرحمن

    احسنت دائما مقالاتك رائعه

  15. هشام عبد الحميدى

    من نجاح الي نجاح دايما

  16. هشام عبد الحميدى

    دائما في تقديم)

  17. هايل الرويعي

    بارك الله فيك

  18. هايل عبد الله

    بالتوفيق دائما ومزيد من المجاح

  19. راىعه كقلم من كتبها… لا فض فوووك

  20. فاطمة الزهراء

    نصائح مهمة

  21. قرة العين لأمها

    سلمت يداك أستاذنا الغالي

  22. لامار الزهراني

    لامست قلبي

  23. روعة

  24. البحث عن ضحية عنوان مرة جذاب

  25. زهرة اللوتس

    مقال رائع جدا

  26. عمران الباهلي

    توصيف رائع في العنوان والمقدمة

  27. حمد الضعيان

    أصبت والله

  28. زاهر البارق

    موفقين

  29. بارك الله فيك

  30. كتابة وأفكار مرة رائعة

  31. زكريا الظهيري

    شكرا هتون

  32. عاصم البلال

    موفق دوما

  33. حاتم بوكريم

    نفع الله بنا وبكم

  34. زياد العسيري

    أصلح الله الحال

  35. عصام العبسي

    هذا الواقع

  36. حامد الحازمي

    معك حق

  37. زبيدة عماد الدين

    تسلسل منطقي للأفكار

  38. عباس حبيب الله

    اتفق مع حضرتك في الرأي

  39. حارث العوفي

    دوما موضوعاتكم مميزة

  40. زاد الخير مبروك

    لا فض فوك

  41. عبده باجابر

    يسلموا

  42. صابر المعلمي

    مشكورين

  43. سوسن عبد الرحمن

    عمل جيد جدا

  44. كان عليك اجتنابه أو القفز فوقه وتخطيه، وليس الالتفاف حوله بغية البحث عن مخرج أقرب إلى هلاك من يسلكه.

  45. موضوع اكثر من رائع

  46. صالح اليوسف

    اشكرك على طرحك المفيد

  47. سعود العتيبي

    ماشاء الله ابدعت

  48. شاهر القحطاني

    تعسًا لكم؛ لا شيء يستحق كل هذا العناء؟

  49. ذياب الاحمدي

    كل الشكر لكم

  50. صبحي بوفارس

    دمت مبدعا كاتبنا العزيز

  51. بسم الله ما شاء الله

  52. جهد موفق تبارك الله

  53. ذبيان الفطين

    جيد جدا

  54. صبري عبد العظيم

    موضوع متميز

  55. سلمان الحامد

    أنتظر هذا الباب دوما

  56. شامخ القرني

    روعه روعه

  57. ذاكر الله دووم

    كلمات معبرة

  58. صفوان أبو العزم

    دائما ما تمس الموضوعات المؤثرة

  59. سعاد القويفلي

    كلام مفيد

  60. شاهين مرزوق

    عنوان معبر

  61. ذهبة الداود

    ممتاز

  62. صادق عبد الله

    سخرية القدر أستغفر الله العظيم

  63. سعيد العسيري

    فكر عميق

  64. شهاب الدين سلام

    يقول الأحمد: “ناقشني فيما أقول وليس فيما فهمت، ولن تجد لدى تفسيرًا لكل شيء، وإلا لوقفت أنتظر عند أبواب منازلكم”.
    صدقت والله

  65. ذعار بن ذؤيب

    لا إله إلا الله لا ملجأ منه إلا إليه

  66. ناقشني فيما أقول وليس فيما فهمت، ولن تجد لدى تفسيرًا لكل شيء، وإلا لوقفت أنتظر عند أبواب منازلكم

    ومضة رائعة

  67. لبنى الهذيلي

    بورك إبداعكم.

  68. فائزة باوزير

    إبداع متجدد

  69. قوت القلوب أحمد

    عنوان شيق

  70. أحمد عبدالرحيم

    لاجديد مبدع شكرا استاذنا عائض الاحمد شكرا هتون

  71. صالح الاشقر ابو خالد

    الإبداع تعودنا منه عند قراءة كلماتك لاجديد يابو محمد هذي الصياغة والتوليفة والهندسة لأجل امتاع القاريء بعذوبة مفرداتك الجميلة السلسة

  72. عبدالواحد محمد

    مقال يحمل الكثير من الأفكار والمعاني العميقه جدا جدا

  73. رنيم السلمان

    جميل جدا

  74. عمل متميز

  75. إبداع في الكتابة

  76. عمل متميز كالعادة

  77. وصال بلافراق

    يسلمو ايديك على الأفكار الرائعة

  78. نعمة من الله

    بارك الله فيك

  79. رانيا الضبعان

    شكرا لك على المجهود الرائع

  80. ناجي عبد الرحمن

    تسلم الأيادي التي كتبت هذا الموضوع

  81. نائلة الشهري

    عبارات متناسقة و موضوع ممتاز

  82. ممتاز دمت مبدعا

  83. طرح مميز،و افكار سليمة

  84. نور الدين الهلالي

    موضوع جيد يستحق القراءة

  85. نوال العبيدي

    ماشاء الله عليك ،مقالة ممتازة

  86. يعطيك ألف ألف عافية

  87. ريتاج السريحي

    موضوع في قمة الروعة ننتظر المزيد من إبداعكم

  88. وجدان الحميد

    كل الشكر لك استاذنا ولهذا المرور الجميل

  89. نانا حبيبة ماما

    لقد كتبت و أبدعت

  90. دمتم بهذا العطاء المستمر

  91. لك مني ارقى و ارق التحيات يا صاحب أرقى الجمل و الكلمات

  92. من كل قلبي أشكرك على مقالك المتميز

  93. دائما تبهرونا بمواضيعكم التي تفوح منها عطر الابداع و التميز

  94. اشكرك على طرحك المفيد لا حرمنا الله منك و من ابداعاتك

  95. رحمة الغامدي

    بارك ربي فيك و بإبداعك الذي هز الصفحة

  96. مقال في المستوى

  97. رمانه أبو الفتاح

    عمل متميز

  98. نشكرك على هذه المعلومات

  99. وقع سيء

  100. مقال جميل

  101. فاضل عبدالله

    الخاتمه كما بدأ الكاتب جميله جدا

  102. روعه

  103. مقال مميز تشعر بأنه كتب من اجلك ويحاكي شئ بداخلك

  104. ليان الشريف

    توصيفات رائعة

  105. بارك الله فيكم.

  106. قماشة النجار

    أيكم كان رسولًا ينشر الحب، ويظهر إنسانيته.. فما ظنكم سوف يلقى؟

    أولم تسمع من يقول تعسًا لكم؛ لا شيء يستحق كل هذا العناء؟

  107. ليليان صبحي

    موفقين

  108. فتحية السيد

    تحفة

  109. قمورة الدلوعة

    بورك إبداعكم.

  110. البحث عن ضحية .. عنوان غاية في الروعة.

  111. فخرية الزايدي

    بوركت أناملكم التي تخط كل مفيد.

  112. جميل جدا

  113. أولم تسمع من يقول تعسًا لكم؛ لا شيء يستحق كل هذا العناء؟
    كاتب ياخذك الى مكان اخر

  114. لميس الغانم

    في إنتظار جديد إبداعاتكم.

  115. روعة جدا، لعل أحدهم يستفيد ويتعظ.

  116. لجين المجلد

    بوركت جهودكمومساعيكم.

  117. جميل جدا استكتاب الرائع عائض الاحمد

  118. مروان الانصاري

    ان فرح أشبعك لطمًا، وحزنًا، ودموعًا. وإن ساءت أحواله شج رأسك، وأسل حنق الثقلين.
    روعه

  119. عماد الراقي

    اقشني فيما أقول وليس فيما فهمت، ولن تجد لدى تفسيرًا لكل شيء، وإلا لوقفت أنتظر عند أبواب منازلكم”.
    رائع

  120. جميل

  121. شكرا لمن يقدم لنا امثال هذا الرائع شكرا هتون

  122. ابدعت ابدعت

  123. من يريد المضى فليمضى معنا ومن طاب له المقام، فمِن شقاء لشقاء
    كلمات رائعه تختصر الكثير

  124. هناك شئ ما بين السطور

  125. ناقشني فيما أقول وليس فيما فهمت، ولن تجد لدى تفسيرًا لكل شيء، وإلا لوقفت أنتظر عند أبواب منازلكم”.

    هذه تكفي لوحدها .

  126. ما هذا الجمال وفقك الله

  127. النص يخفي الكثير من الاسرار
    الابداع فى بعض الغموض

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عائض الأحمد

في منازلنا جنود

عندما تسمع هذه الكلمة يتبادر إلى ذهنك -وهذا هو الطبيعي- أصوات القذائف وهدير الطائرات وساحة ...

الإسلام أم العقل؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد… إنّ من كمال العقل أنه يقضي بأن ...

كن للحجْرِ مُغتنمًا

يَا مَنْ خَشِيتَ تَكاثُرَ الأَسْقَامِ وَلَزِمْتَ دَارَكَ قَاطِعَ الأَرْحَامِ وَجَمَعْتَ كُلَّ مُعَقِّمٍ وَمُنَظِّفٍ مُسْتَخْدِمًا كمَّامةً ...

مراجعة فيلم The Invisible Man

فيلم رعب وغموض، صدر في شهر فبراير 2020، يعتبر واحدًا من الأفلام التي استطاعت النجاة ...

الفرزدق (ق.ق.ج)

اختفى الفرزدق في ظروف غامضةٍ بُعَيد مديحه عليًّا بن الحسين بن علي بن أبي طالب ...

Switch to mobile version