تابعوا #الحملة_الدولية_ضد_كورونامبروك النجاح يسعدنا نشر تهاني للناجحين من أهلهم وأصدقائهمشاركوا في #مسابقة_القارئ_المميزجديدنا برنامج جسر التواصل من إنتاجنا وتنفيذ فريق التحريرخيمة بنات غزوى تأتيكم بالسوالف والحكايات الطريفة الشعبيةهتون في رمضان تأتيكم من كل مكان بحصريات أشكال وألوانصحيفة الهتون نحن لا نبحث عن التميز وإنما نصنعه

من نوادر جحا: جحا واللجام

في يوم من الأيام قرر جحا أن يقوم بتزين حماره، فذهب للسوق واشترى لجامًا لكي يضعه على رأس حماره وفي فمه لكي لا يجري منه، ولما دخل جحا السوق توجه لاثنين من البائعين، وظل لوقت طويل يتنقل من بائع لآخر، واستغرق الأمر منه 3 ساعات متتالية، فكان يتفحص بضاعة كل بائع بعناية فائقة وحرص شديد، وفي النهاية أعجبه لجام زين بأصداف البحر الجميلة، فسأل البائع: كم ثمن هذا اللجام؟

فأعطاه البائع سعرًا مرتفعًا، واشترى جحا اللجام رغم ثمنه الباهظ، لأنه يحب حماره كثيرًا، ثم وضع اللجام على الحمار وركبه، وسار على ظهره وهو فخور للغاية.

وفي يوم من الأيام سُرق لجام حمار جحا فحزن جحا كثيرًا، ثم أمسك بأذني حماره الطويلتين وعادا معًا للمنزل، وبعد مرور يومين ذهب جحا للسوق، وأثناء سيره بالسوق لمح جحا لجام حماره على حمار آخر كبير الحجم فتعجب كثيرًا من الأمر، وقال: هذا الرأس هو رأس حماري، كيف قمت بتبديل جسمه؟!

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قصة “أقرب للتقوى”

سألت عائشة أخاها محمد: كيف يكون الإنسان عادلًا؟ هتون / فاطمة الزهراء علاء محمد: أن ...

قصة “لا يرد القضاء إلا الدعاء”

عائشة: لماذا الدعاء مهم يا أبي؟ أليست أقدار الله مكتوبة، فما حكمة الدعاء؟ هتون / ...

قصة “ليطمئنّ قلبي”

سأل محمد والديه: قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام تحيرني، فكيف يطلب سيدنا إبراهيم من الله ...

قصة “قبلة ترضاها”

انتظرت عائشة حتى انتهوا من صلاة التراويح لتسأل عن أمر يشغلها طوال اليوم ولم تعلم ...

قصة “دين عبادة لا عادة”

يرتقب محمد وعائشة بلهفة المسابقة التي سيعلن عنها والداهما بعد صلاة القيام، ويجتهد كل منهما ...

Switch to mobile version