على العهد باقون وعلى الولاء للمجد والإزدهار ماضون..

خمسُ أعوامً مضت منذ تولي مقاليد حكم المملكة العربية السعودية ليقودها إلى القمة، وهانحن اليوم نرى بلادنا في أبهى صور التقدم والزهو الإقتصادي والإنتعاش الفكري والثقافي لنقدم مثالاً يحتذى به فى الثبات والأستقرار.

نجدد اليوم عهدنا وولائنا لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.

فما يعيشه المواطن السعودى اليوم من رخاء وأمان وإنجازات في مختلف المجالات للسعى برقيه وتحسن حالته الأجتماعية ماهو إلا بفضل الله وحمده ثم جهود الملك وولى عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهما الله.

أدعو الله أن يحفظ مملكتنا وحاكمنا وشعبنا وأن يوحد كلمتنا ويجعلنا قادرين على العطاء والتضحية من أجل وطن واحد يعلي كلمة الحق و السلام.

حفظكِ الله يا بلادي وسخرنا لخدمة ترابك ولعلو قدرك.

سمو الأميرة البندري بنت محمد

حرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مساعد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا