سمة وإيقاف الخدمات

لطالما نسمع عن سمة وإيقاف الخدمات وأصبحت حديث المجالس، ويشاع بأن الشخص الذي عليه مديونية سابقة ولم يقم بسدادها سيتم رفع اسمه بتقرير إلى سمة ويتم إيقاف خدماته فورًا فهل ما يشاع صحيح؟

قبل الإجابة بنعم أو لا.. علينا أن نعرف:-

ما هي سمة؟ وما هي الجهات المخولة قانونًا في إيقاف الخدمات؟ وما هو الهدف من ذلك؟ وما هي الآثار المترتبة على إيقاف الخدمات؟

سمة: هي شركة معلوماتية مرخصة تقوم بجمع وتحليل وتوفير معلومات ائتمانية دقيقة ومحدّثة عن قطاعي الأفراد والأعمال في المملكة العربية السعودية، وتقوم مؤسسة النقد العربي السعودي بالإشراف والرقابة عليها، فإذا أراد شخص قرضًا من جهة تمويلية، تستفسر الجهة التمويلية عن السجل الائتماني للشخص في سمة قبل إعطائه القرض، ولا شأن لشركة سمة في رفض طلبك للقرض فهي شركة حيادية والسلطة تعود للجهة التمويلية ولها الحق في قبول الطلب أو رفضه.

إيقاف الخدمات: فهو إجراء قضائي أو إداري متبع من قبل جهات حكومية بحسب الاختصاص فيصدر بأمر أو قرار قضائي، وهناك جهات مخولة قانونًا لها، والهدف منها إما من أجل الحضور أو من أجل الوفاء في الالتزام ومن أبرز هذه الجهات:-

الشرطة: إذا باشرت إجراءات الاستدلال في الجريمة أو باشرت معاملة أو قضية فإنها تطلب من الأشخاص الحضور وفي حالة عدم التجاوب تتجه إلى إيقاف خدماتهم.

النيابة العامة: عندما تباشر النيابة التحقيق في الجرائم تطلب من الشخص المتهم بالحضور فإذا لم يتجاوب فلها السلطة في إيقاف خدماته والتعميم عنه.

القضاء: يتم إيقاف خدمات الشخص من قبل محكمة التنفيذ من أجل الوفاء بالدين والالتزام الذي على عاتقه وتم إلغاء المادة (17 \ 5) التي كانت تنص على “إذا تعذر تبليغ من لا يعرف عنوانه أو امتنع عن الحضور بعد تبليغه فللمحكمة عند الاقتضاء أن تأمر بإيقاف خدماته لدى الجهات الحكومية”، ولكن يكون الحكم غيابي.

وقد شدد التعميم على ألا يترتب على إيقاف الخدمات الحكومية الصادرة من المحاكم ضرر على التابعين للموقوفة خدماته، وألا يشمل وقف الخدمات الحقوق الأساسية المتعلقة بالعلاج والتعليم والعمل، أو توثيق الوقائع المدنية كتجديد الهوية الوطنية، وألا يترتب على وقف الخدمات ضرر عام كإيقاف خدمات المرابطين على الحدود، فيستطيع الشخص الموقوفة خدماتة إضافة المولود في سجل العائلة، واستخراج شهادة الميلاد، وإضافة الزوجة.

أما في الجانب المالي، فإنه لا يتم الحجز سوى على الثلث ولا يتعدى ذلك باستثناء دين النفقة، ويصل الحجز إلى النصف ولا يحجز على الضمان الاجتماعي، ولا التأهيل الشامل، ولا حساب المواطن، ولا بدل غلاء المعيشة.

كما ورد فالتعميم أن لا يشمل الحجز على ثلث الراتب مستحقات المدين من حساب المواطن، وبدل غلاء المعيشة بناء على المادة 21 من نظام التنفيذ، وأيضًا يستطيع السحب من الصراف الآلي، في السابق كان لا يستطيع السحب إلا عن طريق البنك.. ونلاحظ التطور والتساهل من أجل عدم إلحاق الضرر بالتابعين.

إذن.. شركة سمة لا علاقة لها في قرار إيقاف الخدمات وإنما يكون بأمر أو قرار قضائي.

فالواجب علينا أن نكون حريصين، ولا نضع على عاتقنا التزامات لا نستطيع الوفاء بها.

القانوني/ فندي المظيبري

84 تعليق

  1. ممتاز

  2. عمران الباهلي

    رائع

  3. صابر المعلمي

    وفقكم الله

  4. تبارك الله

  5. مقالة رائعة

  6. جزاكم الله خيرا

  7. مقال جميل ، شكرا لك

  8. سعود العتيبي

    ممتاز دمت مبدعا

  9. جهد مشكور

  10. شاكر عبد الرحيم

    موضوع في قمة الروعة ننتظر المزيد من إبداعكم

  11. ذبيان الفطين

    اشكرك على طرحك المفيد لا حرمنا الله منك و من ابداعاتك

  12. زامل الزويلم

    موضوع مهم جدا

  13. أصبت التوضيح والشرح

  14. سلطان الغزاوي

    الشائعات ي أخي تملئ البلادعن هذا الموضوع

  15. لا تستطيع هذه الشركة أن توقف الخدمات

  16. يعطيك ألف ألف عافية

  17. سمة مجرد شركة وليست جهة قانونية

  18. ذاكر الله دووم

    كل الشكر لك استاذنا ولهذا المرور الجميل

  19. يسلموا

  20. قراءة تحليلية رائعة

  21. صبري عبد العظيم

    سمة ما هي إلا شبكة معلومات لا أكثر

  22. شبيب المطيري

    موضوع في قمة الروعة ننتظر المزيد من إبداعكم

  23. سليمان السحيباني

    أسلوب سلس وسرد منطقي

  24. حامد الحازمي

    لا تدعوا الشائعات تنال من مجالسكم

  25. مقالة في منتهى الروعة

  26. زبيدة عماد الدين

    شرح قانوني موفق

  27. لوهلة صدقت كل ما يقال عن الشركة

  28. عباس حبيب الله

    كان هذا الموضوع يحيرني كثيرا

  29. صادق عبد الله

    مثل هذه الموضوعات التي تواجه الشائعات نحتاجها بشدة

  30. لابد من أن هذا القول قد نال من سمعة الشركة

  31. فعلا لا يصح لأحد أن يتخذ مثل هذه الإجراءات سوى الجهات القضائية التي ذكرتها

  32. زكريا الظهيري

    شكرا هتون

  33. مثل هذه الشاىعات قد تنال من اقتصاد البلاد

  34. صفوان أبو العزم

    لم أكن أعلم ما هي سمة من الأصل شكرا لك

  35. زاد الخير مبروك

    يجب أن يتقي الناس الله فيما يقترضون بغض النظر عن موضوع سمة

  36. تحليل دقيق للشائعة جزاكم الله خيرا

  37. ذياب الأحمدي

    قد كتبت و أبدعت

  38. شريف ابراهيم

    بارك الله في عمرك

  39. سوسن عبد الرحمن

    تناول موفق للوضوع

  40. الله يحفظك ويوفقك

  41. موضوع جد رائع

  42. صابر المعلمي

    دوام التوفيق

  43. مقال يستحق القراءة

  44. حجاب الحميدان

    زادكم الله من فضله

  45. عياف المنيفي

    فتح الله عليكم

  46. لله ينفع بكم

  47. شاكر عبد العليم

    شكرا لتناولك هذا الموضوع

  48. اختيار موفق للموضوع

  49. مقال أكثر من ممتاز

  50. بسم لله ماشاء الله موضوع مرة رائع

  51. يعطيك العافية

  52. بارك الله فيكم

  53. أطال الله عمركم ونفع بكم

  54. حماد الحبيشي

    بارك الله فيكم

  55. سلمان الحامد

    جيد جدا بالتوفيق أن شاء الله

  56. زهير عبد الله

    رائع جدا بالتوفيق

  57. جميلة العنزي

    موضوع في قمة الاهمية

  58. جواهر الشمري

    ممتاز جدا تسلم ايدك

  59. جود عبد الغني

    روعه روعه روعه

  60. ثريا الشمراني

    مقال في قمة الجمال والروعه والابداع اللي مالوش حدود

  61. ثناء اسماعيل

    دام لنا قلمك ودام عطائك

  62. ما شاء الله على التقدم والابداع والتميز الى الامام

  63. ابرار الغامدي

    حاجة مشرفة انك تكوني من متابعي صحيقة التميز هتون هنا اجد نفسي دائما

  64. حين اريد ان ازيد من معلوماتي او اضيف شئ من العلم والمعرفة والثقافة الراقية اكون هنا في ارض التميز الابداع

  65. فائزة باوزير

    شكرا للتوضيح

  66. قرة العين لأمها

    مقال ممتاز

  67. لامار الزهراني

    موفقين دائما

  68. جهد مشكور

  69. توضيح جاء في وقته

  70. لبنى الهذيلي

    جميل جدا

  71. فاطمة الزهراء

    سلمت يداك

  72. دائما تتحفنا هتون بكل ما هو موضع جدل لتوضيح الالتباس.

  73. مجهود يستحق الشكر

  74. بارك الله فيكم

  75. موضوع في غاية الأهمية

  76. لطيفة آل سلمة

    الحمد لله أن هناك تيسير على المعسرين

  77. فخرية الزايدي

    رائع جدا

  78. حقيقة موضوع مهم جدا، خاصة أنه أوضح كثيرا من الأمور.

  79. بارك الله في عطائكم.

  80. ممتاز جدا

  81. قمورة الدلوعة

    بوركت مساعيكم، وأرجو أن يتضح اللبس لدى الجميع كما اتضح لدي

  82. لمياء الشمري

    ممتاز جدا هذا حقا ما نحتاجه من صحيفة مميزة كصحيفتكم

  83. فرح بلا رتوش

    مجهود مقدر ومحترم، ولكن هل هناك حلول مثلا لجدولة الدين؟

  84. قناديل أبو الجدايل

    وفقكم الله لخدمة المجتمع!

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا