مدرسة أهلية بجدة تحبس 20 طالبًا وتغلق التكييف عليهم حتى نهاية الدوام

تحقق إدارة التعليم بجدة في شكوى أولياء أمور ضد مدرسة ابتدائية أهلية بشمال جدة احتجزت ما يقارب 20 طالبًا داخل إحدى الغرف، وأغلقت التكييف عليهم حتى نهاية الدوام.

وقال أحد أولياء الأمور: “حجزت مدرسة أهلية أولادي ثلاثة أيام حتى نهاية دوام كل يوم، ويتم حبسهم دون تكييف، والتلفظ عليهم بألفاظ نابية، وحرمانهم من الصلاة”.

وأضاف “تقدمنا بشكوى لتعليم جدة، وطالبنا بمراجعة الكاميرات خلال الثلاثة الأيام، وحضر مشرف من التعليم الأهلي، وأعد تقريرًا عن الشكوى”.

وأوضح آخر: “أنا لدي طالبان بالمدرسة قامت بحبسهما وعزلهما دون مخاطبتي، ودون الرجوع لي، وقاموا بحرمانهما من الدراسة ومضايقتهما كثيرًا”.

وقال ولي أمر أحد الطلاب: “دفعت الرسوم قبل ثلاثة أشهر، ومع ذلك تم حجز ابني داخل إحدى الغرف دون تكييف حتى نهاية الدوام”.

وأضاف أحد أولياء الأمور: “أنا مشارك في الحد الجنوبي وغير موجود في هذه الفترة في جدة، حيث إن المدرسة لم تتصل بي نهائيًا”.

وطالب أولياء الأمور بتشكيل لجنة للوقوف على الشكوى، ومراجعة الكاميرات خلال كل الأيام، ومعاقبة كل المتسببين في ذلك.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا