رثاثة/ Bedraggled

تأتيكم زاوية (نوافذ مشرعة على الآخر) من ثقافات أخرى  لتكون جزءًا من كنوز الثقافة واتساع الآفاق، وهي من إعداد الأديب والمترجم الدكتور/ عبد الله الطيب، زاوية متجددة مع بداية كل أسبوع، وبالأخص يوم الأحد. مهداة لعشاق الإبداع والتفرد.

النص الأساسي:

Bedraggled

By: LIONEL RAY GREEN
June 12, 2019

One leg missing and the other hanging by a thread, the bedraggled teddy bear had sat forgotten on the thrift shop shelf for years.
“I want her,” Mollie said.
Mollie’s mother frowned.
“Pick something better. It’s your birthday.”
Mollie rolled her wheelchair closer to the shelf.
“No, I want her.” 

الترجمة:

تعليق على النص والترجمة، بقلم الأستاذ/ عبد الله الشريف كاتب ولغوي محنك.

كل قصة قصيرة، تحمل في طياتها حكمة بليغة، أو فكرة ذات مغزى، يحاول الكاتب إيصالها لقرائه بأبسط الطرق.

وفي هذا النص المترجم، لا يجذب انتباه الطفلة من بين كل الدمى والألعاب، سوى دمية دب رثة، أصابها ما أصابها، من فعل االزمن وكثرة العابثين؛ حتى صارت مجرد حشو لمكان فارغ، لا يقترب منها أحد.

وكأني بالطفلة، قد رق قلبها لمأساة تلك الدمية، وتريد أن تنتشلها من معاناتها، وتعويضها عن أيام ذاقت فيها ألمًا، وإهمالًا، وعدم اهتمام من الآخرين.

لقد أبدع الأديب المترجم د. عبد الله الطيب، كما هي عادته دائما، ويحدونا الأمل أن نرى الكثير من تلك المقاطع النصية المترجمة، لننهل منها الحكمة، والرؤية الثاقبة، ونتعلم منها أصول الترجمة.

90 تعليق

  1. عبدالرحمان الاشعاري

    سرد جميل واختيار موفق للنص المترجم مفيد ويحمل العديد من الإشارات والدلالات المعبرة.. أشكرك الشكر الجزيل

  2. لقد ابدع الاديب المترجم /د.عبدالله الطيب كما هي عادته دائما

  3. مشعل الحصيني

    بالتوفيق استاذي

  4. غزيل السبيعي

    سلمت يداك

  5. ناصر الجهني

    موضوع رائع

  6. رانيا الضلعان

    جهد عظيم

  7. عمران الباهلي

    شئ جيد للغايه

  8. سمية المحسن

    مقاله جيده

  9. عماد ابو صديق

    ما شاء الله

  10. أحلام العصيمي

    جهد مشكور

  11. منصور البعيجان

    قصه قصيره معبره

  12. بارك الله لك

  13. ندى المسعود

    ممتاز

  14. شجون اليحيا

    ابدعت استاذي

  15. محمد السعيد

    جميل جدا

  16. بوركت

  17. نائلة المالك

    كتبت كل جميل

  18. حازم الفيفي

    احسنت استاذي

  19. رائع جدا

  20. زهور النمري

    ما شاء الله عليك

  21. لجين الاحمدي

    موضوع مهم جدا

  22. عوض العبادي

    مقاله جذابه وهادفه

  23. قمراء السبيعي

    كل قصه قصيره تحمل حكمه بليغه

  24. عفاف البيشي

    موضوع جاذب للقراءه

  25. حسين الصالح

    مقاله تستحق الاهتمام

  26. فيصل أبو سعد

    شكرا استاذي علي هذه الترجمه

  27. قصه في غاية الروعه

  28. سلمان الحامد

    جهد موفق

  29. منصور الصالحي

    رثاثة عنوان شيق جدا

  30. سعيد علي عسيري

    تحليل جيد للموضوع

  31. حمد الغوينم

    دائما تأتي بالجديد

  32. مسفر البجادي

    من نجاح الي نجاح

  33. نائله الشهري

    موضوع جذاب وهادف

  34. منال الربيعان

    كل قصه قصيره تحمل فكره ذات معني

  35. نحن نتعلم من د.عبد الله اصول الترجمه

  36. زهره البلسيان

    تناول جيد للموضوع

  37. محمد العمرو

    قصه ذات معني كبير

  38. بارك الله فيك لهذه الترجمه

  39. موضوع في غايه الاهميه والروعه

  40. محمد ابراهيم

    شيء رائع وممتاز حقا

  41. حسان القطان

    ترجمه لموضوع مهم ومؤثر

  42. ما اروع ذلك وابدعه

  43. ترجمه موفقه لموضوع مهم جدا

  44. رائع رائع رائع رائع وممتاز

  45. ابداع رائع في الترجمه وتحليل الموضوع تحليل منطقي

  46. دائما مبدع ومتالق في تحليلاتك الرائعه والترجمه المتميزة

  47. عايدة أبو كامل

    ترجمة متقنة لنص مفيد.. أشكرك

  48. بارك الله فيك.. ترجمة في المستوى

  49. صانع راقي للحروف تنسجها بإحترافية عالية تنم عن فكر متميز ومتفرد

  50. طرح رائع

  51. اعتماد ماضي

    صانع راقي للحروف تنسجها بإحترافية عالية تنم عن فكر متميز ومتفرد

  52. موضووع في قمة الروووعه والجمال

  53. رائع ومبدع كما تعودنا على كل حروفك الراقية

  54. طرحت فابدعت

  55. حازم الشناوي

    أكرمك الله كما أكرمتنا بهذه الترجمة الرائعة..

  56. أشكرك الشكر الدجزيل..

  57. جواهر الشمري

    قصة رائعة جدا تحمل الكثير من العبر.

  58. فايزة الشهراني

    ترجمة غاية في الروعة والقصة في حد ذاتها غنية بالمعاني

  59. ذهبة الداود

    لا يشعر بالألم إلا من ذاقه.

  60. بدرية العبدالله

    قصة غاية في الروعة والإنسانية.

  61. سلمت يداك

  62. الطفلة الصغيرة اتضح فقط من إشارته إلى حركتها أنها تعاني نفس معانته، لذلك اهتمت كثيرا للدب المسكين.

  63. هدى المسعود

    بارك الله هذا الإبداع المستمر.

  64. اختيار موفق

  65. طلال العطا الله

    لا شيء يعدل براءة الطفولة ونقاء السريرة.

  66. صالح اليوسف

    أحسنتم

  67. ابن المملكة

    الشكر لصحيفة هتون بالتوفيق ان شاء الله

  68. محمد الراشد

    سلمت يداك بالتوفيق ان شاء الله

  69. محمد الراشد

    شئ جيد للغاية

  70. حامد الحازمي

    شئ جيد للغاية

  71. خدوج الاحمد

    ترجمه جيده

  72. جيد جدا بالتوفيق ان شاء الله

  73. موضي الفضلي

    احسنت بالتوفيق ان شاء الله

  74. ممتاز

  75. إبداع ماشاء الله

  76. مبدعون كالعاده بالتوفيق ان شاء الله

  77. سلمت يداك بالتوفيق ان شاء الله

  78. مي سيف الدين

    الشكر لهذه الصحيفه

  79. مراد أمر مين

    جهد مشكور

  80. إكرام امر اني

    موضوع قيم جدا بالتوفيق

  81. عبدالغني السبب كي

    ابدعت ماشاء الله

  82. نور الدين الهلالي

    موضوع يستحق القراءة

  83. م . خالد عماد عبد الرحمن

    الدمى وما سحر الدمى على عالم احترف البراءة وعشق المحبة وعاشها واقعا ومنهاجا…كاتبنا الكبير ودكتورنا المتألق دوما.. كل الشكر والتقدير

  84. د. عبدالله الطيب

    مبهر تفاعل القراء ومؤثر ومحفز وفاعل. اكرمتموني كلكم بهذا الحضور البهي والاحتفاء الغامر بالحب. بكم يزدهر الأدب وتنمو الترجمة وترتقي الكبمات.
    لكم مني كل الحب والمودة

  85. براءة الطفلة وإنسانيتهما كان لهما سحر خاص.

  86. شريف إبراهيم

    أبدعتم..

  87. قصة غاية في الإنسانية، دون كثير من الحديث أو الدراما.

  88. هبة عبد الرحمن

    ما هذا الجمال؟!
    اختيار رائع.

  89. أسعدك الله أستاذنا الفاضل.

  90. د. عبدالله الطيب

    الشكر الجزيل للأستاذ عبدالله الشريف على تعليقه ومداخلته حول النص والترجمة. والشكر لهتون ادارة ومنسوبين على مايبذلونه من جهد في سبيل الأدب والثقافة. والشكر لكل من مر على النص وكل من قرأ وكل من علق عليه.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا