يطلق على مرض السكري عادة القاتل البطيء، لأنه خلال فترة طويلة يتطور دون ظهور أعراض واضحة له. ولكن من المهم جدا تشخيص المرض مبكرا قبل أن يفتك بالجسم.
وبحسب “روسيا اليوم”، فإن هناك خمسة أعراض للسكري يجعلها كثيرون، وتتمثل في مشكلات في الرؤية، فعند الشعور بضعف النظر وعدم القدرة على قراءة بعض النصوص، فإن ذلك يشير إلى حدوث تغيرات بسبب التقدم في العمر، أو مرض السكري، علما أن مشكلات الرؤية هي أعراض منتشرة جدا لاضطرابات عملية التمثيل الغذائي، يجهلها كثيرون.
ومن تلك الأعراض حكة في منطقة الأعضاء التناسلية، حيث يكثر عادة حدوث التهابات فطرية في هذه المنطقة، وهذا سبب جدي لتحليل الدم. لأن هذه المنطقة وسط ملائم جدا للعدوى لدى الرجال الذين مستوى السكر في دمهم مرتفع، أي أن هذه الحكة قد تكون علامة على الإصابة بمرض السكري كما للرجال كذلك النساء.
ويتمثل ثالث هذه الأعراض في فقدان السمع، إذ إن ظهور مشكلة ضعف السمع فجأة تشير إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم. لأنه يؤثر في الخلايا العصبية في الأذنين، ما يؤدي إلى اضطراب التعرف على الأصوات، أي تجب مراجعة الطبيب للتأكد من عدم الإصابة بالسكري.
ورابع هذه الأعراض اللامبالاة، حيث إن انعدام الرغبة بصورة فجائية في تنفيذ أي عمل، يعتقد كثيرون أن لا علاقة له بمرض السكري. ولكن عندما يشعر الإنسان بالتعب حتى بعد نوم ثماني ساعات، فعليه مراجعة الطبيب وإجراء التحاليل اللازمة للتأكد من عدم الإصابة بالسكري.
وآخر هذه الأعراض الإحساس بالوخز، فعندما يمس مرض السكري الأعصاب في جسم الإنسان، يؤثر في الدورة الدموية. فيشعر الإنسان بالوخز والخدر. وهذه إحدى علامات الإصابة بمرض السكري التي يعرفها قليلون.