نائب أمير جازان يوجه بتكثيف برامج التوطين والاستفادة من الشباب

وجَّه الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان رئيس اللجنة الإشرافية على التوطين بالمنطقة، لجنة توطين الوظائف، بتكثيف برامج التوطين والاستفادة من كفاءات شباب الوطن وفتياته.

ورأس نائب أمير المنطقة، رئيس اللجنة الإشرافية على التوطين، اجتماع لجنة توطين الوظائف، بحضور وكيل إمارة منطقة جازان عبدالله بن صالح المديميغ والأمين العام لبرنامج توطين الوظائف بجازان المهندس أحمد بن محمد القنفذي وأعضاء اللجنة.

وجرى خلال الاجتماع استعراض تقرير منجزات برنامج التوطين بمنطقة جازان والأنشطة المعتمدة في البرنامج من قبل وزارة العمل ومختلف الجهات الحكومية  ذات العلاقة، وما تضمنه التقرير من برامج نفذتها اللجنة الإشرافية على البرنامج وما تحقق من نجاحات في مجال توطين الوظائف والرقابة الميدانية بالمواقع التجارية والقضاء على نسب البطالة.

واطلع نائب أمير المنطقة على إنجازات لجنة التوطين المتمثلة في الأنشطة التي وُطنت الوظائف بها بمنطقة جازان التي بلغت حتى الآن (32) نشاطًا إلى جانب استعراض الإحصائيات والبيانات التفصيلية عن تلك الأنشطة والفرص الوظيفية المتوافرة حتى الآن، ومبادرات المنطقة لرفع معدلات التوظيف من خلال عقد اتفاقيات مع الجهات الحكومية والأهلية بالمنطقة.

وتضمنت توجيهات الأمير محمد بن عبدالعزيز، مضاعفة الجهود لتحقيق كل ما فيه خير الوطن والمواطن إنفاذاً لتوجيهات ولاة الأمر، بتكثيف برامج التوطين بالمنطقة وغيرها من مناطق بلادنا العزيزة، والاستفادة من الكفاءات الوطنية من شباب الوطن وفتياته للعمل في كل المجالات المتاحة مع جميع الجهات والقطاعات الحكومية والقطاع الخاص.

 

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا