سامي يوسف يطرب جمهور مهرجان فاس للموسيقى العريقة

عاش جمهور مهرجان فاس للموسيقى العريقة، الذي تستضيفه مدينة فاس (شمال شرق العاصمة الرباط) وتحديدا الموقع التاريخي (باب الماكينة)، مساء أمس السبت على إيقاع أناشيد المطرب العالمي البريطاني سامي يوسف.

عبدالرحمان الأشعاري/المغرب

وفور صعوده للمنصة، تعالت الهتافات والتصفيقات مرحبة بفنان الأغنية الملتزمة ذي الأصول الأذربيجانية، قبل أن يؤدي مجموعة من أغانيه التي اكتسبت شهرة عالمية وترجمت إلى أكثر من لغة.

ولقيت أنشودة “صل يا رب”، يا رسول الله”، “إلهنا”، و”صلى الله على طه”، و”ألله الله”، “الشفاء”، إقبالا واسعا لدى الجمهور بكل فئاته وأعماره، بحيث ردد الحضور هذه الأنشودات الخالدة، التي تستمد كلماتها ومعزوفاتها من الموسيقى الفارسية والسماع الأندلسي وفن القوالي الهندي-الباكستاني.

وإلى جانب الفنان العالمي سامي يوسف، تشارك في الدورة الـ25 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة (14 – 22 يونيو)، الذي يقام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حول موضوع “فاس، في ملتقى الثقافات”، فرق فنية ذات صيت عالمي من قبيل أوركيسترا الشباب العالمية (وورلد يوث أوركيسترا) رمز السلام والحوار مع المجموعة الأندلسية لفاس، كما تنظم ليلة الفلامينكو الكبرى مع خوصي ميرصي وكوماتينو وحفل لمارسيل خليفة بالإضافة إلى أغاني ورقصات عريقة تؤديها نساء من كوبا، وأيضا بعض المقطوعات من فن الموشحات من وجدة ومن حلب وإنشادات عريقة من فارس وكارلوس مونيز.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا