الأردن: البازارات الخيرية الرمضانية تحسن أوضاع الكثير من العائلات

تسهم البازارات الخيرية وما تتضمنه من معروضات شعبية وتراثية، ومنتوجات زجاجية وخشبية، وغيرها، في تحسين أوضاع الكثير من العائلات الأردنية؛ حيث قالت المواطنة هيفاء علي لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا): ”إن البازارات الخيرية ساهمت في إيجاد فرص عمل للعديد من السيدات الأردنيات، بحسب إبداعاتهن وهوايتهن المختلفة، وأستطعن من خلالها إثبات وجودهن كسيدات عاملات ومنتجات قادرات في المجتمع“، مشيرة إلى أنها شاركت في هذه البازارات بعد دورة متخصصة عن كيفية صنع المأكولات الشعبية والمعجنات المميزة.

وقالت أم محمد إن تشجيع الأهل لها ساعدها على المشاركة في مختلف البازارات بمحافظة إربد، ما مكَّنها اقتصاديًا، وساعدها في تأمين مصاريف أيام الشهر الفضيل.

واشارت رئيسة جمعية (أيام زمان) للمحافظة على التراث هيام طوالبة، إلى أن الجمعية ساعدت الكثير من السيدات من محافظة إربد، وربات البيوت، على المشاركة بهذه البازارات الخيرية، والتي تلقى رواجًا بين مختلف شرائح المجتمع، وقالت: ”إن البازارات ساهمت في إظهار القدرات الإنتاجية للسيدات الأردنيات المشاركات من مختلف الأعمار، وأسهمت بتوفير الدعم المالي اللازم لهن لتلبية احتياجاتهن واحتياجات أسرهن المختلفة“.

يشار الى أن البازار الخيري يحتوي العديد من المعروضات، منها التحف، والحلي، والإكسسوارات، والشموع، والصابون البلدي، والمخللات، والأجبان، والألبان، والمطرزات، والأثواب الشعبية، والمأكولات والمعجنات والحلويات الشعبية.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا