بدء أعمال المؤتمر المصرفي العربي في بيروت

تنطلق في بيروت اليوم الثلاثاء أعمال المؤتمر المصرفي العربي لعام ٢٠١٩، الذي يناقش مجموعة من الموضوعات تحت عنوان ”الإصلاحات الاقتصادية والحوكمة“، بمشاركة شخصيات مصرفية واقتصادية تمثل البنوك المركزية وسلطات النقد وقيادات البنوك في الوطن العربي.

ويشارك الأردن في أعمال المؤتمر بوفد رسمي يمثله البنك المركزي الأردني، إضافة إلى عدد من رؤساء مجالس ومدراء تنفيذيين في البنوك الأردنية، ورئيس جمعية البنوك هاني القاضي، ومديرها العام الدكتور عدلي قندح، إلى جانب وفد فلسطيني يمثل قيادات العمل المصرفي فيها.

وستشهد أعمال المؤتمر الذي يستمر ٣ أيام ويصاحبه معرض مصرفي، تكريم حاكم مصرف لبنان رياض توفيق سلامة، كمحافظ العام لسنة ٢٠١٩.

ويناقش المشاركون تحديات الإصلاحات الاقتصادية في المنطقة والتجارب والخبرات في هذا المجال، بما فيها عوامل تعثر مشروعات الإصلاح الاقتصادية، وإعادة النظر في السياسات المالية والضريبية، وتفعيل آليات الحوكمة كقاعدة أساسية للإصلاح، كما يناقشون أهمية الإدارة السليمة للديْن العام في الدولة العربية، وأثر تفاقم الديْن على مالية الدول واقتصادها، ودور المؤسسات المالية الدولية في المساعدة لإدارة الدين العام.

وستشمل أعمال المؤتمر يومًا متخصصا يعقده اتحاد المصارف العربية بالتعاون مع معهد المال والحوكمة يناقش المشاركون خلاله دور الشراكة بين القطاعين العام والخاص في تنمية الاقتصادات العربية، وتمويل إعادة الإعمار والتنمية المستدامة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا