“زايد الخيرية” تستعرض إصداراتها الأدبية والثقافية في “أبوظبي للكتاب”

تشارك مؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والإنسانية في فعاليات الدورة التاسعة والعشرين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي ينطلق غداً ” الأربعاء ” تحت عنوان ” المعرفة .. بوابة المستقبل “.
وتستعرض المؤسسة في جناحها نخبة من الكتب والإصدارات الأدبية والثقافية أبرزها معلمة زايد للقواعد الفقهية والأصولية ومختصر المعلمة ومعجم زايد وقصص الأنبياء والرحيق المختوم وفقه الأقليات وصفوة البيان في تفسير القرآن وموطأ الإمام مالك إلى جانب مجموعة من المشاريع التي ساهمت من خلالها في دعم مجالات البحث العلمي.
وقال سعادة حمد سالم بن كردوس العامري المدير العام للمؤسسة : ” نحرص على المشاركة في الفعاليات التي تعنى بالجوانب الأدبية والفكرية بما يحقق مهمتنا الرامية إلى ترسيخ إرثنا الثقافي والمعرفي وتسليط الضوء على الإمكانات التي نتمتع بها من مكتبات وأصول علمية وثقافية”.
وأضاف ” أن دعم التأليف والنشر والاهتمام برعاية المؤلفات العلمية والموسوعات الأكاديمية من الجوانب الرئيسية التي ركزت عليها المؤسسة، مشيرا إلى أن المؤسسة ساهمت منذ تأسيسها في نشر العديد من الكتب العلمية والثقافية والإسلامية بصفة عامة علاوة على اهتمامها بالكتب التي تتناول سائر ميادينا لمعرفة من علوم إنسانية وصحية وتربوية وإدارة واقتصاد وغيرها”.
يذكر أن المؤسسة تضم مكتبة في مقرها بأبوظبي تقتني من خلالها أهم الإصدارات الأدبية والفكرية وحظيت باهتمام المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” لتسهم في تنمية مجموعاتها من مصادر المعلومات المتنوعة من كتب ودوريات وتقارير ومخرجات المؤتمرات والندوات والإحصاءات السنوية والنشرات والمواد السمعية والبصرية .

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا