أمير الرياض يكرّم الفائزين بجائزة ” جامعة سعود للتميز العلمي ” الأربعاء القادم

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض الأربعاء القادم, الحفل الختامي لجائزة جامعة الملك سعود للتميز العلمي في دورتها الثامنة ويكرم الفائزين، بقاعة الشيخ حمد الجاسر في بهو الجامعة.
وكشف وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة الدكتور خالد بن إبراهيم الحميزي أن هذه الجائزة سنوية وتسعى لتهيئة مناخ فاعل للبحث العلمي المتميز والإبداع والابتكار وتعمل على تشجيع منسوبي الجامعة من الباحثين والطلاب وتحفيزهم على مزيد من التميز والإبداع والتنافس العلمي والارتقاء بمستوى مخرجات البحث العلمي بالجامعة كمًا ونوعًا.
وأضاف الحميزي أن الجائزة جاءت لتخدم الهدف الأول من الخطة الإستراتيجية لجامعة الملك سعود المتعلق بالإجادة والتميز البحثي, من خلال رفع المستوى الأكاديمي والبحث العلمي والإبداعي الذي يخدم المجتمع ويسهم في تحقيق التميز في مختلف المجالات العلمية, لافتًا إلى أن البحث العلمي في جامعة الملك سعود أولوية من أولوياتها رسمته في رؤيتها ومثلته في رسالتها وضمنته في إستراتيجيتها, فلم يعد مجرد عمل تقوم به الجامعة بل أصبح واقعًا ملموسًا, فأنشأت له وكالة تعنى بشؤونه وتدعم احتياجاته, وعمادة تنظم قنواته وتتابع منجزاته ومراكز تسير أموره, وشكلت الفرق البحثية في مختلف التخصصات وعززت الموارد المالية التي تغذيه وشجعت عليه وعززت علماءه الباحثين بجوائز تشجيعية وأوسمة فخرية واحتفالات مميزة, كل ذلك اعترافًا منها بضرورته لبناء مستقبل المملكة ونهضتها.
من جانبه أفاد عميد البحث العلمي أمين الجائزة الدكتور محمد بن إبراهيم الوابل أن هذه الجائزة تأتي تتويجًا منظمًا للعمل البحثي في الجامعة للارتقاء به جودةً وإنتاجًا, وتأتي هذا العام وقد أكملت 8 سنوات على انطلاقتها, وكان لها أثر إيجابي على الدورات السابقة من حيث زيادة الإنتاج العلمي والتقني وتحسين نوعيته وخلق منافسة علمية بين الباحثين للحصول عليها.
ونوه إلى أن الجائزة تتضمن ثمانية فروع تشمل: المسيرة العلمية, وجودة البحث العلمي, والنشر في مجلات النخبة, والشراكة البحثية المجتمعية, والابتكارات, والكتاب المؤلف, والمترجم, والتميز البحثي لطلبة الجامعة والمبتعث.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا