المنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر تنفذ ورشة الإعلام الإنساني بالكويت

تعقد المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر يومي الاثنين والثلاثاء 22 و23 من إبريل “الدورة الرابعة للإعلام الإنساني” تحت عنوان التعامل مع وسائل الإعلام أثناء الأزمات والتي تستضيفها جمعية الهلال الأحمر الكويتي في العاصمة الكويتية تحت شعار “مبادئنا تجمعنا”، وذلك بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وتأتي هذه الدورة على هامش أعمال الدورة (44) للهيئة العامة للمنظمة والتي تستضيفها الكويت هذه الأيام.

وتعد هذه الدورة أحد جهود المنظمة التي تستهدف بناء قدرات الجمعيات الوطنية العربية في الخليج ونقل التجارب الناجحة وتبادل الخبرات كأحد مهام المنظمة ورسالتها نحو الجمعيات الوطنية العربية وخصوصًا في ظل تزايد المآسي الإنسانية وسعيها الدؤوب نحو التوعية بالعمل الإنساني والارتقاء بلغة خطاب الإعلام الإنساني في ظل تلك الأزمات التي عصفت ومازالت تعصف ببعض الدول في العالم العربي.

هتون / الكويت

وأوضحت المنظمة أن هذه الدورة تعد الرابعة من نوعها بعد النسخ السابقة التي أُقيمت في تونس والعراق ومصر، وتتضمن العديد من المحاور ذات العلاقة بالمجال الإنساني والتي يديرها نخبة من الخبراء والمتخصصين في الساحة، حيث تستعرض الإعلام الإنساني أثناء النزاعات المسلحة، متضمنة خصائص الإعلام الإنساني ومقوماته، والتوعية بمبادئ الحركة الدولية السبعة الأساسية، ونشر مبادئ القانون الدولي الإنساني، وموضوع قانون حماية الصحفيين أثناء النزاعات المسلحة، واحترام الشارة، بالإضافة إلى الإعلام الإنساني أثناء الكوارث وحالات الطوارئ، وكذلك صياغة البيانات الصحفية والنداءات الإنسانية.

كما تتضمن الدورة التدريب على كتابة البيان الصحفي الإنساني الذي يلتزم بمبدأ الحياد وعدم التحيز، وتشهد الورشة مائدة مستديرة تجمع الإعلاميين والمتحدثين لمناقشة واقع الإعلام الإنساني في العالم العربي تجاه الأزمات الراهنة، واستعراض المعوقات التي تواجه الجهات الإعلامية في الوصول للمعلومة الصحيحة، والتحديات التي تحول دون وصول الإعلام للمآسي، تدريب الإعلاميين بكيفية التعامل مع المآسي، الموضوعية والحياد في عرض الموضوعات، ترتيب أولويات الإعلام في تناول القضايا المختلفة للاجئين والنازحين والمهاجرين، وتكوين إعلام إنساني عربي يربط بين القضايا العامة الإنسانية المتشابهة في بعض دول العالم العربي المتعلقة بالأزمات الإنسانية، بالإضافة إلى مستجدات الإعلام الإلكتروني والمنصات الإلكترونية الإنسانية.

يُذكر، أن جلسات الدورة تشهد مشاركة عدد من المتحدثين والإعلاميين والإعلاميات البارزين في المجال من الكويت، السعودية، والجزائر، وليبيا، ومصر، والأردن ومتحدثين من مكتب اللجنة الدولية بالكويت إلى جانب مختصين في الإعلام الإلكتروني والمرئي والفن الإنساني.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا