الأعلى للمرأة في البحرين ينظم جلسة حوارية بعنوان رائدات الأعمال والتقدم المحلي والتوجهات العالمية

نظم المجلس الأعلى للمرأة جلسة حوارية بعنوان «رائدات الأعمال، التقدم المحلي والتوجهات العالمية»، وذلك ضمن أعمال المؤتمر العالمي لريادة الأعمال الذي تستضيفه مملكة البحرين حالياً في مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات.

وتحدث في الجلسة الحوارية كل من الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة المدير العام للسياسات والتطوير في المجلس الأعلى للمرأة، والسيدة سونيا جناحي المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «مايا شوكليت»، والدكتور عمر العبيدلي مدير إدارة البحوث في مركز «دراسات»، والسيدة ميليسا توكوز موتلو عضو مجلس إدارة جمعية المصدرين التركية وعضو لجنة المرأة بالجمعية.
واستعرضت الجلسة عدداً من المحاور من بينها واقع مشاركة المرأة في مجال ريادة الأعمال والفرص الواعدة في المجال، حيث تحدثت الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة عن الدعم الذي تقدمه مملكة البحرين لتشجيع المرأة واستدامة حضورها في مجال ريادة الأعمال، والفرص الواعدة في هذا المجال.
هتون / البحرين
وأوضحت أنه تنفيذاً لاختصاصات المجلس الأعلى للمرأة والخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية عمل المجلس الأعلى للمرأة وبالشراكة مع الجهات المعنية من أجل وضع وتنفيذ منظومة متكاملة لدعم مشاركة المرأة البحرينية اقتصادياً والتوجه لمسار ريادة الأعمال كخيار وظيفي ومساهماً في خلق الفرص الوظيفية من خلال توفير كافة الخدمات والتسهيلات سواء على صعيد خدمات التمويل الميسر، او على صعيد توفير خدمات الحاضنات الاقتصادية المتكاملة التي تقدم كافة الخدمات الإدارية والاستشارية والتدريبية والفنية، إضافة إلى إطلاق المبادرات التشجيعية والجوائز في المجال. ولفتت في هذا الصدد إلى أن المؤشرات الوطنية تؤكد أن المرأة البحرينية عززت من حضورها في الشأن الاقتصادي بنسبة 12% خلال السنوات العشر الأخيرة لتصل إلى ما نسبته 49% لمالكات السجلات التجارية النشطة.
وأكدت حرص المجلس الأعلى للمرأة على مواكبة متطلبات سوق العمل في ظل التطورات الاقتصادية العالمية، حيث تعتبر مملكة البحرين من الدول التي خطت خطوات ثابتة ومتسارعة للانتقال الى علوم المستقبل واستثمار فرص الابتكار والابداع، فمن الأهمية التأكيد على مبدأ التوازن بين الجنسين من خلال مشاركة المرأة بفعالية متعادلة مع الرجل وقالت «نتحدث اليوم عن علوم الفضاء، والذكاء الصناعي، والطاقة المتجددة، وتقنية النانو، ونعمل على أن يتم ابراز اسهامات المرأة البحرينية في هذه المجالات الحيوية».
وعرضت الشيخة دينا بنت راشد خلال الجلسة التطبيق الإلكتروني الخاص بمؤشرات التوازن بين الجنسين، والذي يضم 118 مؤشرا تقيس ستة محاور أساسية، هي السكان والصحة والتعليم والاستقرار الأسري والمشاركة الاقتصادية والمشاركة السياسة للمرأة.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا