فريق بحثي أمريكي يكشف النقاب عن بكتريا مقاومة للأدوية موجودة بكل مستشفيات العالم

كشفت دراسة لجامعة ميشيغان الأمريكية أن الستائر الفاصلة بين الأسرة بالمستشفيات تحتوي على بكتيريا مقاومة للأدوية من الممكن أن تنتقل إلى المرضى.
وبحسب الدراسة التي نشرها مركز أبحاث الأمراض المُعدية بالجامعة الأمريكية المرموقة فإن الدراسة التي شملت 1500 عينة من ستائر 625 غرفة فقد تم اكتشاف وجود هذه البكتيريا في أكثر من حالة لكل 5 حالات.
وصرحت لونا مودي أحد المشاركين في الدراسة بأن هذه البكتريا من الممكن أن تستمر على الستائر لمدة طويلة، ومن ثم تنتقل للمرضى، واصفة أنها مشكلة عالمية تواجه كل المستشفيات والمراكز الصحية بالعالم.
وأضافت مودي: “أنه قد يكون انتقال البكتيريا حصل من المريض إلى الستارة لكن العكس ممكن بالتأكيد، وبما أن هذه الستائر تستخدم في كل المستشفيات حول العالم فهي بالتالي مشكلة عالمية”.
وعرض الفريق البحثي نتائج هذه الدراسة في المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية الذي عُقد في أمستردام وانتهى اليوم.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا