الأردن يتوج بجائزتين مرموقتين من جوائز ”محمد بن راشد للغة العربية“

كرَّم الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، فائزين اثنين من الأردن، تُوِّجا بجائزتين مرموقتين من جوائز ”محمد بن راشد للغة العربية“، التي توزعت بدورتها الخامسة ضمن ٦ محاور و١٠ فئات.

وفازت مبادرة ”أبجد“ الأردنية، بجائزة ”أفضل عمل فني أو ثقافي أو فكري لخدمة اللغة العربية“، عن محور ”الثقافة والفكر ومجتمع المعرفة“، كما فازت الأردنية إيمان محمد بشناق بفئة ”أفضل مشروع تعريب أو ترجمة“، عن مشروع طورته باسم ”ميم ـ مرجعك لمصطلحات الأعمال“.

وقال رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد للغة العربية، محمد أحمد المرّ، في بيان صحافي، إن الجائزة باتت ”تستحوذ على المكانة اللائقة بها، وتُحقِّق انتشارًا واسعًا في شتّى أرجاء الوطن العربي“.

وتُوُّجت دولة الإمارات ضمن محور ”التعليم“ بفئتين، هما مبادرة ”لغتي“ والتي تركز على تعلم العربية بوسائل ذكية، وفئة أفضل مبادرة للتعليم باللغة العربية بالمدارس عن اختبار ”إمسات“ القياسي، كما فاز فريق ”خير جليس“ من الإمارات بجائزة أفضل عمل باللغة العربية في وسائل الإعلام الإلكتروني.

وفاز فريق ”ويكيبيديا العربية ـ الموسوعة الحرة“ من تونس عن فئة تطوير المحتوى الرقميّ العربيّ، كما فازت ”جامعة بيرزيت“ من فلسطين بفئة ”التقانة“ لتطويرها محرك بحث معجمي.

وحصلت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة ”إيسيسكو“ على جائزة أفضل مبادرة لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، لتطويرها (برنامج الإيسيسكو العالمي للنهوض بتعليم اللغة العربية)، وتنمية مهاراتها لدى الطلاب الناطقين بلغات أخرى في السعودية.

وعن فئة أفضل مبادرة لتعزيز ثقافة القراءة وصنع مجتمع المعرفة، فازت مبادرة ”شبكة القراءة“ من المغرب، فيما فاز محمود محمد عبد العاطي من مصر بجائزة أفضل مبادرة في السياسة اللغوية والتخطيط.

وكانت اللجنة المنظمة للدورة الخامسة من الجائزة قد تلقت ٢٠٨٨ طلب مشاركة، وبعد إخضاع جميع الطلبات لعملية تقييم وتدقيق شاملة من أعضاء لجنة التحكيم، تم ترشيح ٢٢٣ طلبًا، اختير منها هذا العام ١٠ فائزين، وتعد الجائزة إحدى المبادرات الداعمة لجهود دولة الإمارات للنهوض باللغة العربية، ونشرها واستخدامها في الحياة العامة، وتسهيل تعلّمها وتعليمها، إضافة إلى تكريس مكانة الإمارات كمركز للتميز بدعم اللّغة العربيّة.

يذكر أن الجائزة التي أطلقها نائب رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يصفها القائمون عليها بأنها أرفع تقدير لجهود العاملين في ميدان اللغة العربية من أفراد ومؤسسات.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا