الإمارات تُقدم 40 طنًا من المساعدات الغذائية لأهالي منطقة الهجر في شبوة

قدمت دولة الإمارات – عبر ذراعها الإنساني هيئة الهلال الأحمر – أمس المرحلة الثانية من المساعدات الغذائية والتي تشمل 40 طنا من المواد الغذائية الرئيسية لذوي الدخل المحدود في منطقة الهجر بمديرية مرخة السفلى بمحافظة شبوة، وذلك في إطار جهود الإمارات الإنسانية والإغاثية على مختلف الصعد لمساعدة الأشقاء في اليمن للتخفيف من معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية.
وقام فريق الهلال الأحمر بتوزيع 500 سلة غذائية مستهدفة 2950 فرداً من الأسر المحتاجة والفقيرة بمنطقة الهجر.
وأعرب أهالي منطقة الهجر عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات قيادة وشعبا على هذا العون الكبير واللفتة الإنسانية التي ستساهم في التخفيف من معاناة الكثير من الأسر في وسط هذه الظروف المعيشية الصعبة نظرا لتردي الأوضاع الإقتصادية وانعدام فرص العمل وبالتالي مصادر الدخل لدى عدد كبير من أرباب الأسر في عموم المحافظة.
وتأتي هذه المساعدات تزامنا مع “عام التسامح” للتخفيف من معاناة الأسر اليمنية وفي إطار النهج الإنساني لدولة الإمارات في ظل تفاقم الأوضاع الإنسانية التي تعصف بسكان هذه المناطق بمحافظة شبوة.
يذكر أن عدد السلال الغذائية التي تم توزيعها منذ بداية عام التسامح بلغت 14762 سلة غذائية استهدفت 90264 فرداً من الأسر المحتاجة والمتضررة في محافظة شبوة، بمعدل 1180 طنا و 96 كيلوجراما.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا