طالبة الثانوي ندى ذهبت إلى مدرستها بأبوعريش ولم تعد منذ 50 يومًا

اختفت فتاة، بعد أن خرجت من منزلها متجهةً للمدرسة بقرية زبارة رشيد، جنوب محافظة أبوعريش، صباح يوم ١٣ من جمادى الآخرة، في ظروف غامضة.

وقالت آمنة، والدة الفتاة المختفية، إن ابنتها ندى علي واصلي، التي تبلغ من العمر ١٧ عامًا، وتدرس في الصف الثاني الثانوي، فُقدت في تاريخ ١٣ جمادى الآخرة، عند ذهابها للمدرسة سيرًا على الأقدام؛ لكون المدرسة قريبة جدًا من المنزل.

وأضافت والدة الفتاة المختفية، أنهم بحثوا عن جوَّال ابنتها بعد اختفائها؛ ليتمكنوا من البحث عن آخر اتصال أو رسالة، إلا أنهم لم يعثروا عليه.

وأشارت، إلى أن والدها قدَّم بلاغًا لشرطة محافظة أبوعريش، وأفادوهم بأن البحث ما زال جاريًا حتى الآن.

وأوضحت والدة الفتاة المختفية، أن ابنتها لا تعاني أي مرض جسدي أو نفسي، وهي بكامل قواها العقلية، مُناشدة أي شخص يعثر على ابنتها المختفية، أو يتوصّل إلى أي معلومات عنها، بأن يتصل مباشرة على هذا الرقم: 0558806996.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا