توقيع اتفاقية تعاون معرفي بين جامعتي الطائف والكويت

رحب معالي مدير جامعة الطائف الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، بمد جسور التعاون مع جامعة الكويت، فيما يتعلق بالتبادل الثقافي والمعرفي بين الجامعتين، وإثراء شراكتهما وتعاونها عبر الاستفادة من الخبرات والتجارب التي تمتازان بها.

هتون/ واس

جاء ذلك خلال لقاء الدكتور زمان بعميدة كلية الآداب بجامعة الكويت الدكتورة سعاد عبدالوهاب، عند زيارتها جامعة الطائف، مبدياً استعداد كلية الآداب بالجامعة لجميع أوجه التعاون، مستعرضاً في هذا الصدد أنشطة جامعة الطائف الثقافية، على غرار البرنامج الثقافي السنوي لسوق عكاظ، وأكاديمية الشعر العربي بالجامعة، وجائزة الأمير عبدالله الفيصل العالمية للشعر العربي، وغيرها من الأنشطة.
وزارت عميدة كلية الآداب بجامعة الكويت مقر كلية الآداب بجامعة الطائف والتقيت بعميدها الدكتور نايف البراق، ومنسوبي الكلية، حيث اطلعت على عرض موجز لأقسام اللغة العربية والتاريخ واللغات الأجنبية وعلم النفس، وكذلك عن تجربة الكلية في تدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها، وإصداراتها المطبوعة ومنها دليل الكتابة باللغة العربية، ومجلة العلوم الإنسانية بالجامعة.
وتابعت الدكتورة عبدالوهاب عرضاً عن البرامج الجديدة في كلية الآداب بجامعة الطائف ومنها إطلاق برنامج تعليم اللغة الصينية وبرنامج تعليم اللغة الفرنسية بقسم اللغات الأجنبية، بالتعاون مع عمادة الدراسات المساندة.
بدورها استعرضت الدكتورة عبدالوهاب الأقسام المناظرة في كلية الآداب بجامعة الكويت، وأبدت استعداد الكلية للتعاون بين الكليتين بما يخدم الشأن الأكاديمي والبحثي وخدمة المجتمع والشأن الثقافي، كما تحدثت عن تجربة الكلية في تدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها.
من جانبه أكد عميد كلية الآداب بجامعة الطائف الدكتور نايف البراق، أهمية الاتصال مع جامعة الكويت من حيث المقارنة المرجعية الإقليمية، وتبادل أعضاء هيئة التدريس، فضلاً عن إمكانية تفعيل “السياحة التعليمية” واستفادة طلاب كل كلية من دراسة الفصل الصيفي في الكلية الأخرى بالاستفادة من وجود بعض المواد المشتركة ومعادلتها.

اضف رد

يمكن للزوار التعليق مباشرة وسينشر فورًا